طفل سعودي يقضم أطرافه وينزع جلده دون الشعور بألم

حالته الغريبة حيرت الأطباء.. كان يشعر بحرارة وحكة شديدة في أطرافه لمدة.. قضم أصابع قدمه بأسنانه دون الشعور بالألم.. والدته عانت الأمرين فمع سهره وبكائه المتواصل أصيب بـ...



أصيب طفل سعودي عمره 10 سنوات بحالة نادرة وغريبة تتمثل في قضم أصابع قدمه اليسرى كلها بأسنانه وبترها تماما دون الشعور بالألم ثم أتبع ذلك بنزع جلد باطن القدم رغم قساوته مما عرضه لنزيف والتهاب حاد في الأنسجة الجلدية والخلوية.

وقال والد الطفل أن ابنه منذ سنة تقريبا كان يشعر بحرارة وحكة شديدة في أطرافه لمدة أربعة أشهر وخصوصا قدمه اليسرى التي كان يفركها بشدة على الأرض ثم صاح في أحد الأيام ونادى والدته ليخبرها بقطعه أحد أصابع رجله دون شعور بالألم ثم أصيب بحالة نفسية وأصبحنا نحاول التخفيف عنه بشتى الوسائل ولكن مع الأيام بدأ يغافلنا حتى قضى على باقي أصابعه بأسنانه ثم أصبح ينزع جلد باطن القدم ويعبث به حتى أصيب بالتهاب شديد كما أنه يحك يديه كذلك ويحاول تمزيق جلد راحة اليد إما بأسنانه أو بيده الأخرى رغم محاولتنا منعه عن طريق تسليته وإشغاله ولكن دون فائدة.





قضم أطرافه وينزع جلده دون الشعور بألم

وأضاف أن والدته عانت الأمرين فمع سهره وبكائه المتواصل أصيب بفقر دم بسبب النزيف وعدم تقبله للطعام لمدة ستة أشهر وكنا نلجأ لإعطائه المحاليل المغذية في مركز الرعاية الأولية بالقرية والماء فقط. ولفت إلى أن طفله كان يعاني في صغره من صعوبة النطق التي حالت دون دخوله المدرسة وربما ساهم ذلك في التأثير على نفسيته.

وقال الأبراجعنا مستشفى الشملي بغرب حائل وتم تحويله إلى مستشفى الملك خالد بحائل ولكن لم يتحسن كثيرا كما راجعنا مستشفى الصحة النفسية دون جدوى وكل ما يقدمه له الطبيب حاليا هو تغيير الضمادات وربط القدم بلفاف طبي.

ووصفت الأم حالة ابنها بالغريبة والمحزنة في وقت واحد الأمر الذي كاد يصيبها بالجنون وهي ترى ابنها يقضم أصابع رجله بأسنانه ولفتت إلى أنها لجأت إلى صبغ كفيه بالحناء لعل لونها الأحمر يثنيه عن قضمها هي الأخرى.

اختصاصي جراحة التجميل بمستشفى الملك خالد الدكتور عماد عفيفي قال إن العلاج يبدأ من اكتشاف العلة الأساسية التي تدفع الطفل لهذا السلوك الغريب والتي ربما تكون نفسية وذلك قبل إجراء أي عملية تجميل له لأنه قد يعاود سلوكه مرة أخرى.

من جانبه أبدى مدير عام الشؤون الصحية بحائل الدكتور سليمان المزيني اهتمامه الشديد ووجه بمتابعة حالة الطفل بعناية خاصة وتسهيل إجراءات مراجعته لأي عيادة يحتاجها لكنه رفض الخوض في التفاصيل قبل أن يطلع على تقرير متكامل من الأطباء الذين عاينوا الحالة. (الوطن)
و حتى ترو الطفل ادخلوا الرابط ((https://www.25q8.com))