دخول

عجوز أردنية تقتل ابنتها بالفأس لإنجابها طفلا غير شرعي



أصدرت محكمة الجنايات الكبرى في الاردن الثلاثاء 26-6-2007 حكما بالسجن سبع سنوات ونصف السنة، على سيدة تبلغ من العمر سبعين عاما قتلت ابنتها لانجابها طفلا غير شرعي, في حالة نادرة الحدوث, إذ جرت العادة ان يرتكب ما يسمى جرائم الشرف والد الفتاة أو اشقاؤها.

وقررت المحكمة وضع السيدة, بالاشغال الشاقة المؤقتة بعد خفض العقوبة من 15عاماً لاسقاط والد المجني عليها الحق الشخصي, كما قررت المحكمة تبرئة شقيقة القتيلة من تهمة القتل العمد بالاشتراك لعدم كفاية الادلة.

وحسب لائحة الاتهام فإن القتيلة, كانت قد انجبت طفلا ذكرا بطريقة غير شرعية بعدما غادرت منزل عائلتها بعد ان ظهرت عليها علامات الحمل وتوجهت الى منزل شقيقتها التي تسكن في منطقة الاغوار لحين الولادة.

وفي شهر يوليو/تموز من العام الماضي ذهبت والدة القتيلة لزيارة ابنتها التي تسكن في منطقة الاغوار حيث تصادف مع موعد ولادة القتيلة لطفلها فتفاجأت الوالدة بابنتها وبأنها تلد وهي غير متزوجة, وقامت بضربها بواسطة فأس ما ادى الى مقتلها على الفور، ولم تذكر لائحة الاتهام أي شيء عن مصير الطفل.

ويقتل في الاردن سنوياً عشرات الفتيات تحت ذريعة الدفاع عن الشرف، وفشلت الحكومة الاردنية في تعديل مادة في قانون العقوبات تلغي العذر المخفف لمن يقتل دفاعاً عن الشرف، وتصدى للتعديل على القانون اعضاء مجلس النواب والقوى العشائرية والإسلامية في البلاد, بدعوى أن الغاء هذه المادة من شأنه أن يعمل على نشر الرذيلة والانحراف في البلاد.

منقول

مواضيع مقترحة


اجمل وافضل توقيع رأته عينى
الراْى والراْى الاخر
فنون الصمت ـ نعم للصمت فن وفنون وفوائد
ارتفاع منسوب المياه ينذر بكارثة غير مسبوقة في السودان
تحري هلال رمضان مساء الثلاثاء والدوام الرسمي من 9 -2 ظهرا
إسرائيل قد تزيل عشرات المستوطنات
استخدم التطبيق