عشاق سينا يساندونه عبر الأنترنت ويعتبرون انضمامه إلى "نيكسيس" خطوة مرحلية

اعتبر 81.58% من زوار الانترنت انضمام المصارع "جون سينا" إلى فريق المتمردين "نيكسيس" خطوة ذكية؛ لسببين مهمين؛ أولهما تجنب الطرد من اتحاد المصارعة، والثاني أن انضمامه للمتمردين يسهل تدميرهم من الداخل.

فيما رفض 18.42% من زوار الموقع انضمام "سينا" لفريق "نيكسيس"، معتبرين إياها خطوة تفقده مشجعيه في أنحاء العالم، وخاصة مع طاعة أوامر قائد الفريق "ويد باريت".

جاءت هذه النتائج في الاستفتاء الذي نشر على صفحة WWE على موقع الانترنت، والذي تساءل حول رد فعل الجمهور بعد خضوع "جون سينا" لأوامر "ويد باريت" قائد فريق "نيكسيس".

واعتقد أن انضمام "سينا" إلى فريق "نيكسيس" يجعل الكثير من المصارعين يفقدون ثقتهم فيه، وينقلبون ضده، فيما أكدت "مجنونة سينا" أن جون سينا يبقى الأفضل مهما حدث معه.

وأكد "راشد" أن المدير العام لعرض "راو" لن يتمكن من طرد "جون سينا" لأنه بذلك ينقص من شعبية البرنامج وجمهور المصارعة الحرة بشكل كبير، بينما أشار "بشير عبد العظيم" إلى أن المدير العام شخص شرير لأنه يدفع "سينا" إلى الخروج من عالم المصارعة.

وطالب "بشير" بتغيير المدير العام المجهول؛ لأنه يقسو كثيرا في قراراته على "سينا"، كما طالب بحملة لانتخاب مدير عام جديد بدلا من المجهول، في الوقت نفسه أوضحت "عاشقة سينا" أن كل ما حدث عبارة عن غش وخيانة لـ"سينا"، مؤكدة أنه الوحيد الذي يستحق أن يكون قائد "WWE".

وازدادت تساؤلات حول هوية المدير العام المجهول؛ فبعضهم أكد أن المدير العام هو "ويد باريت"، خاصة وأن كل قراراته تساند فريق "نيكسيس"، ورفضوا في الوقت نفسه سيطرة "نيكسيس" الكبيرة على عرض "RAW".

ودافع بعض الزوار عن المدير العام المجهول، ومنهم "محطم القلوب أحمد" الذي أوضح أن المدير العام لم يخطئ في قراراته، وأن سينا خسر في مباراة "زنزانة الجحيم"؛ لذلك كان عليه الوفاء بوعده، وينضم للفريق.

من ناحية أخرى؛ أكد
وقوفهم بجوار "جون سينا" في محنته؛ حيث أكدت "همس محبة سينا" أن عشاق جون سينا في كل مكان بالعالم، وطلبت منه عدم الخوف بقولها "إحنا معك للموت".