"عطلة الثلج" تكلف الاقتصاد 90 مليون دينار و تخلف عائلات دون مأوى او مصدر رزق


قدر خبراء اقتصاديون خسائر الاقتصاد الوطني إثر تعليق العمل للقطاعين العام والخاص لمدة يومين، بسبب الموجة الثلجية التي ضربت المملكة الأربعاء الماضي بنحو 90 مليون دينار.

وتأتي هذه التقديرات قياسا على الناتج المحلي الإجمالي المقدر للعام الحالي بحوالي 12 بليون دينار، ما يعني أن الناتج المحلي اليومي يقدر بـ44.6 مليون دينار. كما تستثني هذه التقديرات الخسائر المادية التي لحقت بالبنى التحتية وممتلكات المواطنين.

وأدى تراكم الثلوج إلى انهيار جزء من طريق رئيس يصل بين أسفل جسر عبدون والدوار المحاذي للسفارة الأميركية في منطقة عبدون بعمان، فضلا عن انهيار عرائش ومظلات عديدة، كما كلف مبالغ كبيرة أنفقتها الأجهزة المختصة على عمليات فتح الطرق المغلقة في مختلف محافظات المملكة، وانقاذ وإسعاف المواطنين عدا عن الخسائر الفردية.