فيديو كليب بيونسيه الجديد: استعراض مواهب أم استعراض أزياء؟

سمعت الكثير عن الفيديو كليب الجديد للمغنية الأميركية بيونسيه وذلك قبل بدء عرضه على شاشات التلفزيون الليلة الماضية.
وقد أثار هذا الكليب ضجةً كبيرةً في أوساط الموضة وذلك بسبب الفساتين الكثيرة التي ارتدتها بيونسيه والتي حملت توقيع كبرى دور الأزياء العالمية.
وقد تبارى مصورو الباباراتزي لالتقاط الصور لمغنية الـR&B أثناء تصويرها لمشاهد الكليب الذي هو لأغنية Run the World. والآن سأكشف لك عن الملابس التي ارتدتها بيونسيه في الكليب والتي كانت كثيرةً بحيث بدت الأغنية وكأنها استعراضٌ لأزيائها وجسدها أكثر منها استعراضاً لمواهبها الصوتية والغنائية.
7 مشاهد و7 فساتين
في المشهد الأول أطلت بيونسيه بفستانٍ أحمر قصير مطرزٍ بخيوطٍ ذهبيةٍ من مجموعة Alexander McQueen لخريف 2010، وقد جمعته مع جزمةٍ بساقٍ عالية من نفس المجموعة. وقد تساءلت عندما رأيت هذا الفستان لأول مرة إن كان هناك من سترتديه على السجادة الحمراء لأنه تصميمٌ جريء ومختلف، ولكن بيونسيه أو منسقو مظهرها ارتأوا أنه سيكون الفستان الأمثل لافتتاح الأغنية.
في المشهد الثاني اختارت بيونسيه فستاناً أسود مع بوليرو مغطى بالأهداب من تصميم Norma Kamali وحزامٍ من المعدن الذهبي، وهنا اختارت حذاءً أسود بكعبٍ متوسط من Alexander Wang لتتمكن من الرقص على الرمل بحرية.
أما لإطلالتها الثالثة فقد اختارت فستاناً رائعاً من مجموعة Givenchy لربيع 2011 وكان باللون العاجي مع دانتيل على الصدر ونقشة أجنحة كبيرة. هذه المجموعة حظيت بشعبيةٍ كبيرةٍ هذا الموسم ورأيناها على أجساد الكثير من الشهيرات مثل فلورنس ويلش ونايومي كامبل وريتشيل ماك آدامز.
ولإطلالة المحاربة الشرسة اختارت فستاناً من مجموعة Jean Paul Gaultier لربيع 2011. الفستان كان باللون الأسود بقصةٍ مقطّعة وأكتافٍ مجنحة وذيلٍ طويل.
الفستان التالي بدت فيه بيونسيه كمنحوتةٍ ذهبيةٍ صممها Gareth Pugh لخريف 2011 بقبةٍ عالية وصدرٍ مرصعٍ بمرايا ذهبية قصيرة، واللمسة النهائية كانت حذاءً من المصمم نفسه بأسطح كالمرايا.
Emilio Pucci مرتين في المشهد التالي اختارت بيونسيه مظهراً أكثر أنوثةً بفستانٍ أصفر طويل من مجموعة Emilio Pucci لربيع 2010 حيث كان مطرزاً عند الصدر بخيوطٍ ذهبية ومكشوفاً عند الساقين. وعلى الرغم من الرقص العنيف الذي تؤديه بيونسيه في هذا المشهد إلا أن كل شيءٍ "بقي في مكانه" بفضل لمسات منسقي المظهر وخدعهم المحنّكة لمظهرٍ آمن. جزمة غلادييتر من Sergio Rossi أنهت الإطلالة.
واختتمت بيونسيه مهرجان الأزياء بفستانٍ آخر من Emilio Pucci لكن هذه المرة من مجموعة خريف 2011. الفستان الختامي كان باللون الأخضر الزمردي مع فتحةٍ عند الصدر والساق وتطريزٍ براقٍ على أحد الجانبين. ومجدداً بدا الفستان وكأنه ملتصقاً بجسدها ليمنع أي موقفٍ محرجٍ من الحدوث أمام الكاميرا.
أية إطلالةٍ نالت إعجابك؟
برأيي أن إطلالات بيونسيه لا تتمتع بسويةٍ واحدة، فأحياناً ما تصيب وأحياناً ما تخيب، وأنا لست من المعجبات بستايلها بشكلٍ عام، لكن في هذا الكليب علي القول أنني أحببت جميع الإطلالات لأنها كانت مبتكرة وخارجة عما هو مألوف ومعتاد، وهذا عنصرٌ هام في الكليبات التي تعتمد على الإبهار البصري. حان الوقت الآن لأن تبدي رأيك وتصوتي للإطلالة الأجمل برأيك.