في الامارات: بريطانية تتعرض للتعذيب من فرنسي بسبب اعتناقها الاسلام

4997397


أبلغ رجل سعودي الجهات الأمنية في الإمارات بقيام رجل أعمال فرنسي بسِحْر امرأة بريطانية، والاعتداء عليها بالضرب؛ لمنعها من اعتناق الإسلام، وإجبارها على الزواج منه.



وتشير التفاصيل التي ذكرتها صحيفة “ذي ناشيونال” إلى أن رجل الأعمال الفرنسي “41 عاماً” قام بدخول منزل المرأة البريطانية “36 عاماً”، وانهال عليها بالضرب والبصق، وشد شعرها، وحبسها في إحدى الغرف أربع ساعات، بعد أن علم برغبتها في اعتناق الإسلام.



وأوضحت الصحيفة أن الرجل الفرنسي اقتحم منزل البريطانية بعد أن شاهد على باب منزلها “بسم الله الرحمن الرحيم” باللغتين العربية والإنجليزية، وبعد رؤيته القرآن الكريم في منزلها.



وبعد أن أبلغته المرأة برغبتها في اعتناق الإسلام صفعها واعتدى عليها، كما قام بعدها بعمل سِحْر يُدعى “الكابالا - سِحْر الأرقام اليهودي”، وخلطه بالماء والتراب، وسكبه فوق المرأة، وفي مواقع مختلفة من منزلها؛ وذلك لتمكنه من نفسها، وتوافق على الزواج منه، وترفض اعتناق الإسلام.



وأضافت بأنه في صباح اليوم التالي حضر رجل سعودي على معرفة بالسيدة البريطانية بخصوص أعمال تجارية بينهما، وشاهد آثار الاعتداء عليها وماء السِّحْر المسكوب على الأرض؛ فقام على الفور بإبلاغ الجهات الأمنية، التي قبضت على المتهم، الذي اعترف بجريمته.



وذكرت الصحيفة أن المرأة أدلت في المحكمة أمس بكامل أقوالها، وكذلك الشاهد السعودي، وأقر المتهم بجريمته وصحة أقوال الضحية والشاهد؛ وعليه تمت معاقبة المتهم بالسجن سنتَيْن، مع ترحيله بعد انقضاء مدة العقوبة.




الأثنين, 26 نوفمبر, 2012 08:30