قرار رئاسي أمريكي يفرض عقوبات على شخصيات سورية ولبنانية

قالت مصادر في الإدارة الأمريكية لجريدة الحياة اللندنية إن البيت الأبيض سيصدر قريبا جدا قرارا رئاسيا يستهدف شخصيات لبنانية وسورية اتهمها بزعزعة الاستقرار الداخلي في لبنان, وإن القرار سيفرض عقوبات مالية وقنصلية لمنع هذه الأسماء من دخول الولايات المتحدة بأي صفة؛ هجرة أو زيارة.

وكشفت المصادر, بحسب ما نشرته الحياة اليوم الثلاثاء 26-6-2007 أن بين الأسماء وزراء لبنانيون سابقون وهم: عبد الرحيم مراد وأسعد حردان وعاصم قانصوه وميشال سماحة والنائب السابق ناصر قنديل.

وبحسب المصادر شملت الاسماء من الجانب السوري رئيس شعبة الاستخبارات العسكرية آصف شوكت والرئيس السابق لجهاز الامن والاستطلاع السابق في لبنان رستم غزالة ومستشارين للرئيس بشار الأسد.

ويشير القرار, المزمع إصداره, الى قلق أمريكي ازاء نشاطات هؤلاء الأشخاص، في اطار التطورات الأخيرة في لبنان وبعد اغتيال النائب وليد عيدو. ويفرض القرار عقوبات مالية وقنصلية لمنع هذه الأسماء من دخول الولايات المتحدة بأي صفة، هجرة أو زيارة.

مواضيع مقترحة


الرجل الحمل و
الزخرفة العربية الإسلامية
الإنسان القزم ينضم إلى الأسرة البشرية
مثل اعلى للشباب
استشهد في مثل هذا اليوم28/10
حماس...تحت المنظار؟؟