قصة مؤثرة جداً

بسم الله الرحمن الرحيم

كانت هناك فتاة عمرها 16 سنه هي نامصه لحاجبيها
توفيت هذه الفتاة
تقول الأمراه التي تقوم بتغسيلها
عندما بدات بالتغسيل
حصل شيء عجيب
أخدت حواجب هذه الفتاة تنزف دما
دم يخرج من مكان الجواجب بكميات كبيره
أحضرت القطن ووضعته على مكان النزيف امتلاء القطن بالدم
احظرت الثاني وكذلك الثاث لكن النزيف شديد
يألهي ماذا افعل فالوقت يمضي ولايزل هناك متوفيات يجب على غسلهن
وتكفينهن
عندها
اتصلت بأحد المشايخ
واخبرته
بالقصه
قال لى فورا هي نامصه
قلت نعم ... سبحان الله كيف عرف الشيخ !!!!
قال احظري الله يكرمكم ( حفاظه ) الأطفال وضعيها على وجه هذه الميته
واربطيها جيدا ثم
كفينيها ....

وفعلت المغسله ماطلب منها الشيخ ودفنت هذه الفتاة وهذه
الحفاظه في وجهها ...


فيا سبحان الله تلك الفتاة التي تضن انها محترمه ومرفوع قدرها بين
الفتيات
كم نصحوها ولكنها ابت وردة النصيحه
كم ذكروها بقوله

( لعن الله النامصه والمتنمصه )
فلم تستجب وربما تستهزء وتضحك عندما ينصحها أحد
الأن
ماذا استفادة ماتت وهي ملعونه
وأذلها الله وكفنة بحفاظه
وستبعث وهذه الحفاظه
في وجهها ....
نداء لكل النامصات
بالتوبه قبل فوات الأوان


وجزاكم الله خيرا

وأيضا هو يسبب سرطان الدماغ