قصة هداية شاب أبكتني

قصة هداية شاب أبكتني


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته اخواني واخواتي
هذه القصة واحدة من الاف القصص التي تمر علينا ولاكن متى نعتبر اذا جاء ملك الموت وقبض أرواحنا والله أريد ان ابكي وانا اكتب اللهم يالله اغفر لنا وارحمنا من لنا الا انت لا اله الا انت سبحانك تهدي من تشاء اللهم اجعلنا من عبادك المغفور لهم ووالدينا وكل من نحب لا اله الا انت قلب قلوبنا للايمان العظيم فانت تقدر ولا يقدر سواك هذة القصة لشاب وليست بقصة تاريخية وانما قصة حدثت في وقت قريب الشاب حفظنا واياكم كان متعود هو واصحابه ع مجالس مع اصحابة في نهاية الاسبوع وطبعا كلن يجتمع مع الي يفكر مثله وكان هالشاب مغازلجي وبعد كذا حتى يوصل للي بباله والشباب في المجالس طبعا متعودين علية وطبعا كلن يجتمع مع من يشابهه يشوفون فيها الافلام الاباحية والعياذ بالله وغيرها وكان الشاب دمة خفيف وهو الي مسوي كل الجو بدونه ماتسوى الجلسة وكانت علية حلركات ومقالب دوم يسويها بالشباب بعد فترة اجى الشاب لمكان السهرة بس هالمرة غير دخل المكتب وجلس يستغفر اجى واحد وراه وكان يسمعه ويقوله يافلان تعال يفكرة مسوي بهم مقالب كالعادة وجلس كذا واليوم الثاني نفس الحركة يصلي ويطول ويستغفر استغربوا الشباب يافلان شو فيك شو صار لا كلام ولاهم يحزنون ساكت المهم بعدها ما اجى كمن يوم يتصلون علية وهو مايرد يوم يوميسن ثلاث الحال مثل ماهو لا حس ولا خبر بعدها بكمن يوم اجى وكالعادة للمكتب المهم احوة الشباب يكلمونه ويضحكون علية شو صار يافلان ماتكلم واشتغلوا علية المصخرةوقالوا لة نبي النوتة مالت البنات طالع عليهم بنظرات وماتكلم راح واحد وراة يافلان شو صار معك بعد محاولات رد عليه وقاله قصة هدايته قال قبل كمن يوم كنت مواعد ثلاث بنات رحت للاولى ولما كنت في الطريق للثانية مر علي شايب اعتقد كان بيعبر شارع المهم قال اقدم خطوة ويقدم اهو خطوة قال اتراجع خطوتين يتراجع هو خطوتين المهم بعد اشوي تجي سيارة مسرعه على الاخر وتصدم صاحبة الي كان بيعبر الشارع ترى ماهو بصاحبة بس قصدي الي كان بيعبر المهم في منظر يبكي الي مايبكي جسمة لاصق في السيارة وشي مدري وين وبعدها تجمعوا الناس يقول والي يبكي والي حالته حاله وانا ما بكيت مصدوم المهم يقول سمعت صوت في اذني يقول هالمرة قدمناة وما قدمناك والله لنقدمك المرة الجاية قال تلفت يمين وشمال يقول والله ترى والله محد كان قريب مني قال رجعت للبيت ودخلت الغرفة وطبعا غرفته كلها افلام وكل حرام والعياذ بالله قال خذيت كل الي فيها برمية في درام الزباله اعزكم الله وانا بجمعهم قال تجمعوا علي كل اباليس الدنيا الي يقولي لاتفوت الفرصة ترى ماتقدر تجيبهم مرة ثانية والي يسهل علي الامر قال واذا الصوت يجي باذني مرة ثانية والله لاقدمك والله لاقدمك واذا بالشاب في طريق مستقيم يا حبايبي ترى الشاب والله محظوظ لانه جاه الانذار في الدنيا على ان يموت ويدخل جهنم والعياذ بالله
واخيرا اقول يقول تعالى 00لاتدري نفس ماذا تكسب غدا ولاتدري نفس باي ارض تموت
صدق الله العظيم
في الاخير لا اقول الا لايتوقع كل منا ان يجية انذار بترك الاغاني او شي محرم متعود اهو علية فالموت يجي بغتة من غير انذار ولو علم الناس متى موتهم لاستكثروا من الخير واقول ايضا اعلموا اخواني واخواتي ان الله يراقبنا فاعنلوا لانفسكم ماترضون ان تروة يوم القيامه
واخر دعواي ان الحمدلله رب العالمين

قصة مؤثرة … شكرا

شكرا