قصر الإمارات يحصد 6 جوائز مرموقة من جوائز السفر العالمية

حصد فندق قصر الإمارات ستة جوائز مرموقة من جوائز السفر العالمية 2012 وذلك في الدورة التاسعة عشر لجوائز السفر العالمية التي اقيمت الليلة الماضية في منتجع جبل علي بدبي بحضور قادة صناعة السياحة والسفر من الامارات والمنطقة والعالم .
وكان من أبرز هذه الجوائز التي فاز بها قصر الامارات أفضل منتجع فاخر في الشرق الأوسط ، أفضل منتجع للمؤتمرات والاجتماعات في الشرق الأوسط ، أفضل أجنحة فخمة في الشرق الأوسط ، أفضل منتجع في دولة الإمارات العربية المتحدة ، وأفضل قاعة للاجتماعات في أبوظبي و أفضل فندق ومنتجع في أبوظبي .
وتسلم السيد بوجرا بيربروجلو المدير العام لفندق قصر الإمارات، هذه الجوائز العالمية وسط تصفيق كبار الشخصيات والمتخصصين في صناعة السفر والسياحة والضيافة والفائزين والمرشحين.
وتعليقا على هذا الإنجاز الرائع، قال المدير العام لفندق قصر الإمارات /نحن سعداء للغاية لنيل ستة جوائز مرموقة و مهمة في هذا الحدث المهم لصناعة السياحة.
واشار الي أن قصر الإمارات هو قصر بالمعنى الحقيقي للكلمة، بحيث نقدم أرقى أساليب الضيافة لجميع الزوار والضيوف, من ملوك وقادة و رؤساء الدول وكبار رجال الأعمال ومجتمع في أبو ظبي، كلهم يحظون بالمعنى الحقيقي للضيافة الملكية حينما يأتون إلى قصر الإمارات والتمتع بالطراز العالمي لحضور المؤتمرات والمناسبات الرياضية، وتناول العشاء في المطاعم الحائزة على العديد من الجوائز، أو الإسترخاء على الشاطئ.
واكد ان تحقيق هذا الفوز الكبير في هذه الليلة يأتي بمثابة تصويت على العلامة التجارية القوية لقصر الامارات في عالم الفنادق والمنتجعات .
وأضاف السيد بيربروجلو ، بأن القصر حافظ على مكانته الرائدة على الرغم من التحديات التي تواجهه في صناعات عالم السفر والسياحة التي شهدها خلال السنوات القليلة الماضية.
وذلك من خلال العمل في شراكة وثيقة مع هيئة أبوظبي للسياحة والثقافة والاتحاد للطيران في الترويج للإمارة كوجهة سياحية من الطراز العالمي،
واشار الي ان قصر الإمارات بدأ العمل بالفعل في تحقيق زيادة كبيرة في مجال الأعمال التجارية من الأسواق الجديدة مثل الصين والهند والبرازيل، والدول الاسكندنافية. في حين أن الأعمال من المملكة المتحدة ودول مجلس التعاون الخليجي، من اهم أسواقه الأساسية ، وتم التأكد من ذلك في زيادة عائدات الغرف وإشغالها خلال الربع الأول من عام 2012 مقارنة مع الفترة نفسها من العام الماضي.