كاتب مكسيكى يقتل عشيقته ويأكل أجزاء من جسدها

علم المكسيك

مكسيكو سيتى : قال مدعون ان كاتبا مكسيكيا يمارس السحر وكان يعكف على تأليف كتاب جديد يسمى غرائز أكلة لحوم البشر قام بقلي وأكل اجزاء من عشيقته السابقة بعد ان خنقها .

وكانت الشرطة قد إقتحمت شقة المتهم ويدعى خوسيه لوي كالفا الاسبوع الماضي لتجد طبقا من لحم بشري مقلي على مائدة طعام . ووجدوا قطع لحم أخرى في الثلاجة وصندوق حبوب يحتوي على عظام بشرية . وقال جوستافو سلاس كبير ممثلي الادعاء لجرائم القتل في مكسيكو سيتي ان جثة اليخاندرا جالينا 32 عاما المشوهة عثر عليها في خزانة بغرفة النوم .

وقال سالاس في مؤتمر صحافي: الدلائل تشير تماما الى افتراض انه اكل لحما بشريا. واصيب كالفا اثر سقوطه من شرفة في شقته خلال محاولته الفرار من الشرطة التي اقتحمتها في مكسيكو سيتي. وكانت ام جاليانا قد ابلغت عن فقدها منذ اسبوعين وقالت انها تشتبه في ان العشيق السابق لابنتها ضالع في اختفائها. وقال سالاس ان ممثلي الادعاء يشتبهون ايضا في ان كالفا ضالع في خنق وتشويه جثتي امرأتين اخريين خلال العامين السابقين .

وكالفا الذي يعالج في مستشفى من جروح نتيجة لسقوطه، كتب مجلدات من الشعر وكان يعيش فيما يبدو من بيع اعماله في الشوارع. وعثر على احد كتبه غير المكتملة في شقته وهو بعنوان غرائز أكلة لحوم البشر. وعثرت الشرطة ايضا في الشقة على كتب عن السحر الاسود ونسخ من افلام هانيبال ليتكر والتي تحكي عن قاتل حقيقي يأكل لحوم ضحاياه .