كاميرا في زجاجة شامبو

واشنطن/ يواجه رجل من ولاية كونيكتكت تهمة اختلاس النظر، وذلك بعد أن اكتشفت واحدة من شريكاته في السكن كاميرا صغيرة مخبأة في زجاجة شامبو في حمام الشقة، حيث يتقاسم ستيفن ثيبودو شقة مع أربعة أشخاص من بينهم امرأتان.
وذكرت مصادر صحفية أنه تم اكتشاف الكاميرا بعد أن انتابت الحيرة والشكوك إحدى الشريكات في السكن حول سبب وجود زجاجة شامبو كبيرة الحجم مثقوبة من الأمام وتخرج مجموعة من الأسلاك من القسم الخلفي منها.


وقالت الشرطة إن ثيبودو 25 عامًا قال لهم إنه كان يقوم بتصوير نفسه أثناء الاستحمام لكي يعرف ما إذا كانت هناك أي عوارض غير طبيعية على جسمه، غير أنه اعترف لاحقاً أنه يمتلك فيلم فيديو لشريكتيه في السكن وهما تستحمان.