كويتية تضرب مصلح هواتف وتدميه

4761907





سجل عامل في محل هواتف قضية اعتداء بالضرب، ضد صاحبة محمول في الكويت، ، بعدما سددت إلى وجهه لكمة قوية، وأدمته بحقيبتها، احتجاجا على إزالته بيانات من ذاكرة هاتفها من دون الرجوع إليها. بحسب ما ذكرت جريدة (الرأي) الكويتية.

تفاصيل الواقعة بدأت عندما توجهت فتاة لإصلاح محمولها الذكي، وتحديثه، وتركته في المحل في حوزة العامل، ولدى عودتها إليه بعد نصف ساعة فوجئت بأنه مسح كل البيانات والرسائل المحفوظة على ذاكرة الهاتف، فثارت حفيظتها، وصرخت في وجه العامل، موبخة إياه بأنه خالف تعهده السابق بأن البيانات لن تتأثر بالتحديث، ولم يكد العامل يشرع في تبرير موقفه، حتى عاجلته بلكمة قوية على وجهه، ثم أكملت وصلة اعتدائها عليه بحقيبة يدها، قبل أن يتدخل عدد من الزبائن ويخلصوه من بين يديها، في حين أدارت ظهرها، وغادرت المحل سريعا، وانطلقت بسيارتها.
التقط العامل المجني عليه أرقام السيارة، وتوجه إلى المستشفى واستخرج تقريرا طبيا يفيد بإصاباته، قبل أن يتقدم إلى المخفر بشكوى، وسجل قضية اعتداء بالضرب بحق الزبونة (القوية) وتم استدعاؤها للتحقيق معها في ملابسات الواقعة.



الخميس, 14 يونيو, 2012 16:44