كيف تسيطري على مزاجك المقلوب

4258287



قد تشعرين بأن مزاجك يتقلب كثيرا وباستمرار… الأمر طبيعي اذ تتغير مشاعر المرأة صعودا وهبوطا وفقا للحالة النفسية التي تعيشها ولعدة عوامل ألا وهي:


1. عدم التوازن الهرموني:


تحدث اختلالات الهرمونات في فترة الحمل، الحيض وخلال انقطاع الطمث. فتتغير مستويات هرمون الاستروجين، البروجستيرون والتيستوستيرون لدى المرأة خلال هذه الأوقات ، مما يثير تقلبات مزاجها.


2. القلق:


تعيش النساء في قلق دائم خصوصا لجهة عدم القدرة على الامسك بزمام الأمور مما يؤدي الى الشعور بالنقص والخوف من المجهول. فتلجأ بعض النساء الى الهروب والانسحاب فيما تواجه الأخريات المواقف وعندما يتم حل المشكلة تنتهي أزمة التقلبات المزاجية.


3. الإجهاد:


حين تتعقد كل الأمور تجد المرأة نفسها مجهدة. وقد يكون سبب هذا الاجهاد أي عامل من عوامل المجتمع والبيئة التي تحيط بها كالعمل والمنزل.


4. الاكتئاب الخفيف:


بالرغم من أن التقلبات المزاجية ليست حدة للغاية الا أنها يمكن أن تتسبب بالاكتئاب الخفيف لدى النساء.


مؤشرات الاكتئاب: الانسحاب، الخمول ، التعب ، وفقدان أو زيادة الشهية.


وبما أن تقلبات المزاج النسائية لا تدوم أكثر من بضع ساعات، فان الأعراض تظهر وتختفي بسرعة.


لعلاج مشاكل تقلب المزاج يجب:


 التحلي بالايمان والتفاؤل الدائم والمحافظة على النظرة الإيجابية للحياة


 اعتماد نظام غذائي متوازن


 ممارسة تمارين اليوغا بما أنها مفيدة جدا للهدوء النفسي والتخلص من التوتر


 تناول شاي الأعشاب أو حتى مسكنات التقلبات المزاجية في الحالات القصوى



الأثنين, 04 ابريل, 2011 07:22