لاعبو أهلي جدة رفضوا الوقوف حدادا على ضحايا تفجيرات الجزائر

هددت إدارة نادي وفاق سطيف الجزائري برفع دعوى قضائية ضد أحمد المرزوقي رئيس نادي أهلي جدة و وجدي الطويل المشرف على كرة القدم في الفريق بسبب الادعاءات الكاذبة الصادرة عنهما بشأن مباراة النصف النهائي التي جرت بسطيف الثلاثاء الماضي، بحسب ما جاء في بيان صحفي صادر عن إدارة النادي اليوم السبت 21-04-2007 موقع باسم رئيس النادي عبد الحكيم سرار.

وكذب البيان، الذي جاء في 14 نقطة، بشكل قاطع ما وصفه بادعاءات مسؤولي نادي الأهلي السعودية بشأن ما جرى في مباراة النصف النهائي لحساب بطولة رابطة أبطال العرب، ومنددا بتصريحات أحمد المرزوقي و ووجدي الطويل معتبرا إياها مجرد أكاذيب و ادعاءات لا أساس لها من الصحة.

و بخصوص ادعاء المرزوقي بأن لاعبي الأهلي وجدوا كلابا مذبوحة في غرف الملابس، تساءل البيان عن السر في عدم قيام المصور المرافق لفريق الأهلي وحتى اللاعبين الذي كانت بحوزتهم هواتف نقالة مجهزة بكاميرات، بالتقاط صور لهذه الكلاب على سبيل الاستدلال، في الوقت الذي استنكر البيان بشدة الأوصاف التي ألحقها مسؤولو نادي الأهلي بسكان مدينة سطيف ومناصريها، من قبيل مدينة الصعاليك و الإرهاب الرياضي.

وقال بيان نادي وفاق سطيف، أنه في الوقت الذي كانت إدارة الفريق تنتظر من مسؤولي أهلي جدة برقية تعزية ومواساة عن تفجيرات الأربعاء الأسود، فاجأونا بطلب عدم إجراء المقابلة في سطيف.