لا تكن شمعة .. تحترق .. لكي.. تضيء للآخرين ..!

بسم الله الرحمن الرحيم

من المغالطات.. التي نشأنا عليهاااااااا .. هي .. ان نفتخر .. بأن نكون .. شمعة تحترق .. لتضيء لمن حولهاااااا بل وقد .. نصف البعض بذلك .. كالأم مثلا .. تحترق لكي .. تضيء لأبنائهااااااا .. فيدمرها .. ذلك .. دون أن تدري .. فكما .. أن الشمعة .. تحترق وتتدهور .. فكذلك من يتعامل .. بهذا المبدأ .. فماهو ... إذاً.. المبدأ الصحيح...البديل .. لذلك :

كن كالمصباح .. يضيء لنفسه .. ويضيء لمن حوله .. دون ان يحترق فلا يجب .. أن احترق .. وتتبدل خواصي ..وأكون مرتعا خصبا .. للألم والمعاناة .. من أجل أحد .. لابد أن أبدأ بنفسي وأنفعهاااااا .. ثم أبذل جهدي لمن حولي .. حتى أبنائنا .. نقدم لهم ما نستطيع .. من جهد .. .. والنتيجة على رب العالمين .. سبحانه ,, و.هذا المبدأ .. لا ينافي الإيثار .. فالإيثار نفعله .. دون احتراق وحسرات وألم .. نفعله .. ونحن .. نرجوووا ما عند الله سبحانه .. من الأجر العظيم ,, كما أن هذا المبدأ .. ليس لتضخيم الأنا امتداد الأنانية وإنما هو التعامل السوي .. والمتوازن .. مع الصحة الذاتية .. من الناحية الجسدية والنفسية ,, ..

أتمنى ان يكون المبدأ واضحا ..رغم عمقه .. ولكن كالعادة .. بمشاركاتكم الرائعة .. تتضح المعاني أكثر ..

مواضيع مقترحة


كلمة واحدة فقط
حــيـــن قــررتـــ الانــتـــحــــااااار
حول العالم في نهار واحد
واحـــ( عصبـــي )ـــد
نكتة سياسية
^^^^ المشاااااااعرررر^^^^