لحظاااااااااااااااااااا

لحظة فرح :
ماأبهض ثمن الفرح في هذا الزمان .. وماأروع لحظاته انها كالغيث تنزل على صحراء اعماقنا العطشى
فتزهر كل المساحات القاحله بنا .. انها تلوننا .. تغسلنا .. ترممنا .. تبدلنا ..تحولنا الى كائنات اخرى
كائنات تملك قدرة الطيران فنحلق باجنحة الفرح الى مدن طال انتظارنا واشتياقنا لها ..

* لحظة حزن :
الحزن .. ذلك الشعور المؤلم .ز وذلك الشعور المؤذي وذلك الشعور المقيم فينا اقامه دائمه
فلا نغادره ولا يغادرنا ياخذنا معه الى حيث لانريد فنتجول في مدن ذكرياتنا الحزينه ونزور شواطئ
انكساراتنا ونغفو .. نحلم بلحظه امل تسرقنا من حزننا الذي لاينسانا ومن قلوبنا التي لاتنساه ..

* لحظة حنين :
حنيننا .. احساسنا الدافئ بالشوق الى انسان ما .. او مكان ما .. او احساس ما .. او حلم ما ..او اشياء
كانت ذات يوم تعيش بنا ونعيش بها .. اشياء تلاشت كالحلم لكن مازال طعمها عالقا بافواه قلوبنا
ومازال عطرها يملأ ذاكرتنا .. اشياء نتمنى ان تعود الينا وان نعود اليها في محاوله يائسه منا
لاعاده لحظات جميله وزمان رائع ادار لنا ظهره ورحل كالحلم الهادئ..

* لحظة اعتذار :
بيننا وبين انفسنا هناك اشياء كثيره نتمنى ان نعتذر لها .. اشياء اخطأنا في حقها .. اسانا لها
ربما بقصد .. وربما بلا قصد ..لكن بقي في داخلنا احساس بالذنب ورغبة قويه للاعتذار لهم وربما
راودنا الاحساس ذات يوم بالحنين اليهم .. وربما تمنينا من اعماقنا ان نرسل لهم بطاقه اعتذار او نضع
امام بابهم باقة ورد نديه ..

* لحظة ذهول :
عندما نصاب بالذهول .. ندخل في حالة من الصمت ربما لان الموقف عندها يصبح اكبر من الكلمه
وربما لان الكلمه عندها تذوب في طوفان الذهول .. فنعجز عن الاستيعاب ونرفض التصديق .. ونحتاج
الى وقت طويل كي نجمع شتاتنا ولكي نستيقظ من غيبوبة الذهول التي ادخلتنا فيها رياح الصدمة...

* لحظة ندم :
ماطعم الندم؟ ومالون الندم؟ وما آلام الندم؟ اسالوا أولئك الذين يسري فيهم الندم سريان الدم
أولئك الذين اصبحت اعماقهم غابات من اشجار الندم أولئك الذين يحاصر الندم مضاجعهم كالوحوش
المفترسه أولئك الذين يبكون في الخفاء كلما تضخمت فيهم احاسيس الندم ويبحثون عن واحة امان
يسكبون فوقها بحور الندم الهائجه في اعماقهم ....

* لحظة حب :
معظمنا يملك قدرة الحب ولكن قلة منا فقط يملكون قدرة الحفاظ على هذا الحب .. فالحب ككل الكائنات
الاخرى يحتاج الى دفء وضوء وامان .. لكي ينمو نموه الطبيعي فلكي يبقى الحب في داخلك .. فلابد
ان تهيئ له البيئه الصالحه ولابد ان تتعامل مع الحب كما تتعامل مع كل شيء حولك يشعر ويحس
ويتنفس ... فلاتظلم الحب ... لكيلا يظلمك الحب ....

* لحظة غضب :
في حالات كثيرة ينتابنا الغضب ... فنغضب ونثور كالبركان ونفقد قدرة التفكير .. ويتلاشى عقلنا
خلف ضباب الغضب وتتكون في داخلنا رغبة لتكسير الاشياء حولنا .. فلانرى ولانسمع سوى
صرخة الغضب في اعماقنا .. وكثيرا ما خسرنا عند الغضب اشياء كثيره نعتز بها .. وتعتز بنا
ثم نستيقظ على بكاء الندم في داخلنا ...


مواضيع مقترحة


لا تحبيني
صوت صفير البلبل كاملة مع ملف rm به القصة الجميلة للقصيدة الرائعة
من قديم دفاتري
أكون أو لا أكون
أتتنــــــــــي
عـذبـة أنـت ؛ كـالـطـفـولـة_ابو القاسم الشابي