لغز ذبح عروستين يثير الاستياء العام في القاهرة

3799128


تكثف أجهزة الأمن في القاهرة جهودها لكشف غموض العثور على جثتي عروسين مذبوحين داخل حديقة عامة في شارع أحمد حلمي بمنطقة الساحل، تحرر محضر بالواقعة وأخطرت النيابة التي أمرت بانتداب الطب الشرعي للتشريح وبيان سبب الوفاة، كما طلبت تحريات المباحث النهائية حول الواقعة وأمرت بسرعة كشف غموض الحادث وضبط المتهم في الواقعة ولا تزال التحقيقات مستمرة.



بدأت احداث الواقعة المثيرة ببلاغ تلقته أجهزة الأمن بالقاهرة من شرطة النجدة يفيد بعثور المارة علي جثتين لسيدة ورجل مصابين بعدد من الطعنات النافذة بالجسم داخل حديقة “الوسطى” بشارع احمد حلمي بمنطقة الساحل .



وتبين من التحريات الأولية أن المارة عثروا عليهما مصابين بعدة طعنات نافذة في الصدر والرقبة، وبالانتقال لمكان الحادث تبين أن الضحيتان متزوجان منذ 3 أيام فقط وعثر علي جثتيهما في حالة تعفن مرتدين ملابسهما كاملة.



كما تبين أيضا أن كل منهما مصاب بأكثر من 8 طعنات نافذة وذبح رقبي في أنحاء متفرقة بالجسم، وأن الجثتين في حالة تعفن، حيث إن الجريمة نفذت في مكان آخر منذ يومين وأن مرتكب الجريمة ألقى بالجثتين في الحديقة للهروب.



وتبين من تحريات المباحث أن الضحيتين متزوجتين من 3 أيام وأن الزوجة تدعى فاطمة أحمد “45 سنة” والزوج يدعى أحمد محمود “35 سنة”.



تم نقل الجثتين إلى مشرحة زينهم للتشريح وبيان سبب الوفاة وجاري إجراء التحريات لكشف غموض الحادث والقبض علي مرتكب الجريمة .بحسب ماذكرت صحيفة "المصرى اليوم ".


الأثنين, 21 يونيو, 2010 08:33