مدير مدرسة يوصي باستخدام هيكله العظمي كوسيلة تعليمية

5576418




توفي مدير مدرسة برومانيا عام 1958 بعد مسيرة عمل دامت 50 عاما، وكتب في وصيته أن يستخدم طلابه هيكله العظمي لمادة الأحياء، حتى يبقى في المدرسة “إلى الأبد”.

وكان أليكساندرو غريغوري بوسبيكو، الذي عمل في مدرسة ابتدائية بمقاطعة براهوفا الرومانية منذ عام 1908 حتى وفاته، يحلم بوجود هيكل عظمي لتدريس مادة الأحياء لطلابه، ولكن هذا الأمر لم يكن ممكنا آنذاك، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية.
وكتب بوسبيكو في وصيته أن يتم استخراج هيكله العظمي بعد وفاته، ووضعه في مختبر الأحياء ليستخدم كوسيلة تعليمية، وليبقى في المدرسة، التي قضى فيها 50 عاما، منها 10 سنوات كمدرس لمادة الأحياء.
وواجه تنفيذ وصية بوسبيكو بعض المشاكل الصحية والقانونية، وتمت مصادرته من قبل السلطات الرومانية، وإخضاعه للفحص للتأكد من أنه لا يشكل خطرا على الطلاب، وبعد الفحص تمت معالجته بمواد خاصة وإعادته إلى المدرسة.
----
يمكنكم الأن متابعة نشرة ياساتر لأبرز المواضيع
تابعوا ياساتر على فيسبوك ، تويتر ، بينريست
يمكنكم الأن تصفح كل أخبار ياساتر
----


الأحد, 26 اكتوبر, 2014 16:01