مريض سعودي يخرج من المستشفى بلباس العمليات ليستنجد بالأمن

4582018


اضطر مريض من المنومين في مستشفى الملك خالد المدني في تبوك بالمملكة العربية السعودية، إلى الخروج من أقسام التنويم عبر مخرج المستودع هروبا من سوء المعاملة من قبل المدير المناوب، واستنجد في الدرويات الأمنية التي أعادته إلى المستشفى مرة أخرى، بحسب صحيفة "عكاظ" السعودية.
<span>وقال مدير العلاقات العامة في الشؤون الصحية في تبوك، إن ما حدث جاء نتيجة خلاف بين المريض والفريق الطبي لنقل المريض إلى قسم الجراحة، حيث يتعذر بقاؤه داخل مركز جراحة اليوم الواحد بسبب انتهاء عمل المركز، وجرى توفير سرير له داخل القسم حرصا على متابعة حالته الصحية.</span>
<span>وأوضح المواطن محمد طلال الشريف بأنه أجرى عملية جراحية في المرارة، وتم تنويمه بعد العملية في قسم «جراحة اليوم الواحد» وعند الساعة السابعة مساء أتته إحدى الممرضات تبلغه بنقله إلى قسم جراحة الرجال، وتم إركابه في عربة ونقله إلى قسم الجراحة وعند وصوله إلى القسم بقي حوالى الساعة ينتظر سريرا حتى تم تأمين سرير له في غرفة بها ستة أشخاص وهو السابع، ولم يستطع البقاء فيها لضيق المكان ولأن بعض المنومين يدخنون في الغرفة، حسب قوله وتم إرجاعه مجددا إلى قسم جراحة اليوم الواحد عند التاسعة مساء بعد تعذر الوصول إلى المدير المناوب.</span>
<span>ويضيف الشريف: بعدها خلدت إلى النوم منهكا من كثرة التنقلات بعد العملية والتي من المفترض أن أكون مرتاحا على السرير وعند الثانية عشرة فجرا اتاني المدير المناوب يرافقه اثنان من حراس أمن باب الغرفة، وطلبا مني مغادرة الغرفة إلى قسم الجراحة، إلا أنني رفضت وذكرت بأنه لا يوجد هناك سرير، فما كان منهما إلا الإصرار.</span>
<span>وتابع المريض عندها حاولت الخروج من المستشفى فوجدت أن جميع الأبواب مغلقة كي لا أتمكن من المغادرة، وخرجت من مخرج للمستودعات وذهبت مسافة طويلة على قدمي وأنا أحمل المحاليل والدم من مكان العملية قد ملأ ملابسي، واتصلت في الدوريات الأمنية التي حضرت إلى الموقع، وعند الثانية فجرا وفر المسؤولون في المستشفى سريرا في غرفة خاصة في قسم الطوارىء وتم تنويمي بها.</span>

عندك تويتر؟ إلحقنا على



الأربعاء, 28 ديسمبر, 2011 12:40