مصر: اكتشاف مقبرة عمرها نحو 42 قرنا بجوار مقابر العمال

4011983



القاهرة - أعلنت وزارة الثقافة المصرية يوم الاثنين عثور بعثة أثرية مصرية على مقبرة أثرية كبيرة بمنطقة الاهرام جنوبي القاهرة ترجع للاسرة الفرعونية الخامسة (نحو 2492-2345 قبل الميلاد) وتقع بجوار مقابر العمال بناة الاهرام ويرجح أن تكون بداية للعثور على مقابر أخرى لغير العمال.



وقال رئيس البعثة زاهي حواس الامين العام للمجلس الاعلى للاثار في بيان ان المقبرة المكتشفة “هي الاولى من نوعها” وترجع لأحد كبار رجال الدين واسمه “رودج-كا” وشغل عدة مناصب وحمل ألقابا منها المعروف لدى الملك ومطهر الملك خفرع ومفتش كهنة التطهير للمجموعة الهرمية للملك خفرع اذ كانت المعابد تدار بعد وفاة الملوك ويشرف عليها الكهنة والاداريون من خلال الاوقاف الملكية.



وخفرع هو رابع ملوك الاسرة الرابعة (نحو 2613-2494 قبل الميلاد) والتي تعرف ببداية المملكة المصرية القديمة وشهدت بناء الاهرام الثلاثة الكبرى.



وقال حواس ان التخطيط المعماري للمقبرة يجمع بين طراز المقابر المنحوتة في الصخر والمقابر المشيدة حيث يوجد جزء منها داخل الصخر والباقي خارجه وعثر بداخلها على نقوش تصويرية ملونة تمثل “رودج-كا” وزوجته وبينهما مائدة تحمل القرابين من الذبائح كالثيران والطيور والخبز كما تحتوى نقوش المقبرة على مناظر للحياة اليومية مثل الرعي وحلب الابقار “ومنظر فريد لولادة أحد العجول” وصيد الاسماك والتنزه والرحلة عبر نهر النيل وبعض الرقصات.



وأضاف أن مسطحات المقبرة استغلت في تسجيل مناظر لموضوعات متنوعة مرجحا أن تكون المقبرة بداية للعثور على مقابر أخرى تخص طبقات غير العمال.



الأثنين, 18 اكتوبر, 2010 17:53