معماري فرنسي يعتقد أنه اكتشف سر بناء هرم خوفو

زعم المهندس المعماري الفرنسي جان بيار هودان أنه تمكن من حل لغز بناء هرم خوفو، مشيرا إلى أن البناة استعانوا بمطلع حلزوني داخلي وفقا لنظريته هذه التي عرضها من خلال جهاز محاكاة ثلاثي الأبعاد.

واستعان جان بيار هودان بتكنولوجيا أنظمة داسو سيستمز للمعلوماتية بعملية إعادة بناء افتراضية للموقع. ويمكن رؤية الفيلم الذي عرض في باريس أمس الأول، على الموقع الإلكتروني دبليو.دبليو.دبليو.3 دي إس.كوم / خوفو.
ولا يزال بناء هرم خوفو الذي يرجع إلى 4500 عام لغزا حتى الآن حيث لا يعرف بعد كيف تمكن المصريون القدماء من بناء هذا الصرح الذي يبلغ ارتفاعه 146 مترا ويرتكز على قاعدة مربعة طول كل جانب منها 230 مترا.

وكشف جان بيار هودان عدة مراحل: في البداية جرى البناء من خلال مطلع داخلي ثم جرى رفع غرفة الملك. وبعد ذلك تمت الاستعانة بمطلع داخلي حلزوني يدور عكس عقارب الساعة لرفع الحجارة من أجل بناء الجزء العلوي.
وتعمل أسرة هودان بشغف على هذا الموضوع منذ ثماني سنوات. ففي عام 1999 طرح الأب هنري هودان المهندس المتقاعد فكرة المطلع الداخلي كما ذكرت مجلة سيانس إيه أفونير (علوم ومستقبل) في عدد نيسان (أبريل) الحالي.

وعلى الأثر قرر الابن محاولة إثبات هذه الفكرة وترك مكتبه للهندسة المعمارية، ليتفرغ لها ووضع كتابين عن هذا الموضوع أحدهما خوفو، أسرار بناء الهرم الأكبر

الذي أصدرته دار لينتو وألقى العديد من المحاضرات. وفي عام 2005 أتاح لقاؤه مع فرق داسو سيستمز للمعلوماتية إجراء محاكاة ثلاثية الأبعاد لنظريته.