مقتل 6 في موجة مد بحري عملاقة اثر زلزال في المحيط الهادي

قتل 6 أشخاص على الاقل اليوم الاثنين 2-4-2007 بعد وقوع زلزال قوي واجتياح موجة مد عملاقة جزر سولومون الصغيرة مما اثار حالة من الذعر عبر المحيط الهادي ومخاوف من حدوث مزيد من الموجات العملاقة.

وسوى الزلزال الذي بلغت قوته ثماني درجات على الاقل مبان بالارض وألحق اضرارا بمستشفى في جزيرة جيزو الواقعة شمال غربي مدينة هونيارا عاصمة جزر سولومون في الوقت الذي اجتاحت فيه موجة مد عملاقة المنازل وفر السكان المذعورون الى مناطق اكثر ارتفاعا طلبا للنجاة.

وقال شهود ان صبية عمرها 12 عاما غرقت في جيزو بعد وصول موجة مد عملاقة الى الشاطيء كما ماتت سيدة مسنة بعد ان حوصرت داخل منزلها بعد ان جرته الموجة المنحسرة الى داخل البحر .

في الوقت نفسه ، صدرت تحذيرات من حدوث موجات مد عملاقة لدول اخرى مطلة على المحيط الهادي من بينها اندونيسيا وبابوا غينيا الجديدة واستراليا بعد الزلزال.

وأشارت هيئة الاذاعة بجزر سولومون في هونيارا الى ان السكان في جزر سيمبو أبلغوا عن موجات وصل ارتفاعها الى 200 متر والحقت اضرارا بالمنازل.

وقال كبير المتحدثين باسم حكومة سولومون لرويترز من العاصمة هونيارا هناك انباء عن اصابة قريتين وفقد اربعة اشخاص في جزيرة مونو.، وتقع مونو في جزر الكنوز وهي مجموعة منعزلة من الجزر في اقصى غرب جزر سولومون.

من جانبها ، قالت وكالة الارصاد اليابانية على موقعها على الانترنت ان موجة مد بلغ ارتفاعها0.15 متر سجلت في هونيارا كما ان موجة مد عملاقة ستصل الى اليابان في نحو الساعة 0400 بتوقيت جرينتش .

واعلن مركز المحيط الهادي للتحذير من موجات تسونامي في هاواي ان مركز الزلزال يبعد نحو 350 كيلومترا شمال غربي مدينة هونيارا عاصمة جزر سولومون. ووقع الزلزال في الساعة 6.40 صباحا بالتوقيت المحلي (2040 بتوقيت جرينتش الاحد) وكان على عمق نحو عشرة كيلومترات تحت سطح المحيط.