ملكة جمال أوغندا.. مضطرة لإحتراف حلب البقر

5576620





يشترط على المترشحات لمسابقة ملكة جمال أوغندا امتلاك مهارات في حلب البقر ورعاية الأغنام، بالإضافة إلى المعايير المعهودة في مثل هذه التظاهرات، للفوز باللقب. ووقع الاختيار على الشابة لي كالانغوكا، البالغة من العمر 23 عاما. وكانت الغاية من العملية، حسب المنظمين، الترويج لقطاع الزراعة المورد الاقتصادي الأول في البلاد.

بعيدا عن المعايير النمطية لاختيار ملكات الجمال، كان الفوز بلقب ملكة جمال أوغندا لعام 2014 يتطلب مهارات جديدة، منها حلب البقر ورعاية الغنم، في مسعى للترويج لقطاع الزراعة في هذا البلد.
وقد فازت لي كالانغوكا البالغة من العمر 23 عاما باللقب السبت من بين 19 متبارية وصلن إلى المرحلة النهائية من مسابقة الجمال التي أريد منها هذا العام الترويج لقطاع الزراعة، المورد الاقتصادي الأول في البلاد. وشكل ذلك تحديا لدى الفتيات الآتيات بمعظمهن من العاصمة كمبالا.
وقالت الفائزة بلقب ملكة الجمال "إن قطاع الزراعة يؤمن فرص عمل كثيرة..أتمنى أن نعمل للترويج لهذا القطاع في بلدنا".
وينظم حفل انتخاب ملكة جمال أوغندا منذ سنوات، لكنه هذا العام أضاف معايير لاختيار الملكة، منها امتلاك مهارات في الأنشطة الزراعية، بهدف "الترويج لاستثمار الشباب في قطاع الزراعة" الذي يشترك فيه الجيش باستثمارات كبيرة.

الأثنين, 27 اكتوبر, 2014 11:43