مليون هاتف خلوي يهتف " بحبك ياحمار"

مايقارب ال13 مليون هاتف خلوي يهتف بحبك ياحمار

أطلق المغني المصري سعد الصغير في ألبومه الجديد من فلم علي الطرب بالتلاتة أغنية بعنوان بحبك ياحمار.

وتبدأ الأغنية ب شهنقة حمار ثم تنساب كلمات الأغنية كالتالي:
«بحبك يا حمار، ولعلمك يا حمار، أنا بزعل أوي لما، حد يقول لك يا حمار، يا عم، الحمير كلهم على الطرب عمهم، لابس حزام بدل اللجام، وبترقص بلدي ورومبا، وعليك رفسة إنما إيه، وبتفطر شاي وباتيه، وأيس كريم بدل البرسيم، وبدال التبن مربّى ، بحبك ياحمار».
أما المقطع الثاني فيقول: دا وإنت جحش وباللفة أبوك عمل حتة زفة ،وجب فطير وعزم الحمير ، لا كل بقرة ولا جاموسة والنعمة تستاهل بوسة.
وبحسبً قناة «ميلودي العربية» فإن نغمة هذه الأغنية هي من أكثر النغمات تحميلاً حالياً على موقعها، وحوالي 13 مليون هاتف محمول تشدو ب بحبك ياحمار كنغمة رنين ، وربما يخصصونها لمن تذكرهم بهم هذه الأغنية.
والغناء لالحمار ليس من ابتكار المغني سعد فقد أعلن المغني الشعبي المصري شعبان عبد الرحيم أنه قام بإصدار أغنية جديدة تتحدث عن الحمار و حسناته، وأن الأغنية تلقى رواجاً كبيراً عند المستمعين، و يطلبونها منه في كل حفلاته،لأنه يحمل صفات كثيرة غير موجودة في البشر، فو يعمل بذمة وإخلاص وضمير من دون أن يتعب أو يشتكي, كما أن لا يخون أو يظلم.
ومايستحق الذكر هو أن في مصر جمعية عريقة هي «جمعية الحمير» ويعود تاريخها إلى عام 1930 وكان أسسها الفنان الراحل زكي طليمات بهدف رعاية الحمير. وأعيد تأسيسها عام 2004 كجمعية خيرية بهدف رعاية حوالى نصف مليون حمار (وهو العدد المقدر للحمير في مصر).
ويحصل أعضاء الجمعية على ألقابهم تبعاً لأقدمية الانضمام الى الجمعية، فهناك «الجحش» و «الحمار الصغير» و «الحمار الكبير». والمثير أن مؤسسي الجمعية أمضوا سنوات طويلة في محاولات لإشهارها، لكن وزارة الشؤون الاجتماعية اعترضت على اسمها بحجة أنه «غير مناسب ويتنافى والتقاليد».

شكرا على الخبر