من حذائك اعرفي شخصيتك

هناك رابطة تربط المرأة بشكل عجيب مع حذائها، فيحس من يراها أنها عندها ادمان على شراء الحذاء أو تراها تنظر لما ترتديه من أحذية نظرة حب وشغف ، فهل يا ترى هناك أي علاقة أو رابط حقيقي بين حذاء المرأة وشخصيتها؟؟؟



البوط بكعب عالي:

صاحبته ذات شخصية منطلقة، تحب حياة المغامرة، وتعتبر من الشخصيات الثورية المتمردة، تهوي المخاطرة وتبحث عنها، وأفضل شريك لها تنجذب إليه بشدة هو الشاب الذي يتسم بالاستهتار والا مبالاة.



الحذاء الكلاسيكي:

صاحبته امرأة متواضعة، لا تتعالى على أصدقائها، ويُعتمد عليها دائما في حل أي مشكلة يقع فيها أي من أصدقائها، تحب النظام في عملها، وتستمع إلى نصائح رؤسائها، وتنفذ الأوامر الموجهة إليها، وهي متفهمة جدا، وتعبر عن وجهة نظرها بشدة من حين لآخر، وشريك هذه المرأة متواضع مثلها، ولكن أحياناً يكون متمرداً بعض الشيء.



حذاء الكعب العالي:

المرأة التي تفضله هي سيدة مودرن، تتفوق على نفسها، كما أنها قوية جداً وعملية إلى درجة كبيرة، ولا تحب أن تترك أي أمر من أمور حياتها معلقاً بلا حلول إيجابية، وهي صديقة جيدة وأم مخلصة وحنونة، وشريك حياتها على أول قائمة اهتماماتها، وهو إنسان طموح جداً، ويفكر دائما في مستقبل أسرته وصديق وزوج مخلص.



البوت الركبة الطويل:

صاحبته امرأة قوية تمتلك زمام الأمور بيديها، وهي قائدة بطبيعتها، ويحترمها الآخرون بشدة، ويستمعون إلى آرائها باهتمام، طموحة جدا وقادرة على القيام بأي عمل ، لذا فهي بحاجة إلى شريك ذي شخصية قوية وقيادية بطبيعته ، لأنك لن تحترمي شخصية أقل من ذلك.



الصندل المفتوح أو الحذاء المكشوف:

صاحبته صلبة كالحجر، ولا تهتم بمظهرها وأناقتها مثل اهتمامها بأفكارها، فهي مرتبة الأفكار، وذات شخصية بسيطة ومرنة إلى أبعد الحدود وتكره العمل الروتيني، وتفضل أن يكون شريك حياتها صادقاً ومحباً لأسرته وزوجاً مخلصاً وأباً جيداً.



البوت الحربي أو الكاجوال الحذاء من نوع:

صاحبته حذرة جداً، وعلى وعي تام بما يريده الآخرون منها كما تتسم بالذكاء الحاد ، وهي تفضل أن يكون شريك حياتها واثقاً جداً من نفسه ليستطيع أن يكتسب محبتها وقلبها.



الحذاء الأرضي كراقصة الباليه:

صاحبته ذات شخصية مرحة جداً، تأخذ الأمور ببساطة شديدة، وفي معظم الأحيان تكون تصرفاتها غير متوقعة، ولا تكترث لرأي الآخرين نهائياً، وهي تحتاج إلى شريك حياة عفوي في تصرفاته مثلها تماماً، ولا يحاول أن يغير أي شيء من شخصيتها.







الأربعاء, 29 اكتوبر, 2008 15:19