من علامات الساعة

الساعة هي من أسماء يوم القيامة (ويوم القيامة): هو الحادثة الكونية العظمى التي تطوى عندها السماوات والأرض وينتثر فيها هذا النظام الكوني أجمع وإن خفي علمها على الناس، ولكن الله جعل لها أمارات تدل على قربها وهي ما يسمى بـعلامات الساعة أو أشراط الساعة يقول الله عز وجل: {ويقولون متى هذا الوعد إن كنتم صادقين قل إنما العلم عند الله وإنما أنا نذير مبين} ويقول سبحانه وتعالى: {فهل ينظرون إلى الساعة أن تأتيهم بغتة فقد جاء أشراطها، فأنى لهم إذا جاءتهم ذكراهم}
وهذه العلامات منها: علامات صغرى وعلامات كبرى:
أما الصغرى: ففي صحيح البخاري جملة من هذه العلامات عدتها إحدى عشرة علامة فعن أبي هريرة رضي الله عنه أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: «لا تقوم الساعة حتى تقتتل فئتان عظيمتان تكون بينهما مقتلة عظيمة دعوتهما واحدة، وحتى يبعث دجالون كذابون قريب من ثلاثين كلهم يزعم أنه رسول الله وحتى يقبض العلم، وتكثر الزلازل ويتقارب الزمان، وتظهر الفتن، ويكثر الهرج وهو القتل، وحتى يكثر فيكم المال فيفيض حتى يهم رب المال من يقبل صدقته وحتى يعرضه فيقول الذي يعرضه عليه: لا أرب لي به وحتى يتطاول الناس في البنيان وحتى يمر الرجل بقبر الرجل فيقول ياليتني مكانه وحتى تطلع الشمس من مغربها، فإذا طلعت ورآها الناس آمنوا أجمعون فذلك حين (لا ينفع نفساً إيمانُها لم تكن آمنت من قبل أو كسبت في إيمانها خيراً)». ومنها بعثة رسول الله صلى الله عليه وسلم وختم النبوة به فقد روى البخاري عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: (بعثتُ أنا والساعة كهاتين، وأشار بالسبابة والوسطى). ومنها ما قال صلى الله عليه وسلم: (إذا ولدت الأمةُ ربتها فذاك من أشراطها). (وإذا كانت الحفاة العراة رعاة الشاة رؤوس الناس فذاك من أشراطها).
(وإذا تطاول رعاة الغنم في البنيان فذاك من أشراطها).
وعلاماتها الكبرى: ظهور المسيح الدجال ونزول عيسى بن مريم وظهور يأجوج ومأجوج والمهدي وخروج الدابة وطلوع الشمس من مغربها.

شكرا على الموضوع الجميل… تحياتي