مورينيو يتجاوز حدوده..لم يأت شهر رمضان في الوقت المناسب للاعب

الثلاثاء, 25 اغسطس, 2009 21:48


روما:الفرنسية

انتقد رئيس الجاليات والمنظمات الإسلامية في ايطاليا محمد نور داشان اليوم تصريحات البرتغالي جوزيه مورينو مدرب نادي انتر ميلان الايطالي لكرة القدم حول شهر رمضان والتي أدلى بها في نهاية الأسبوع الماضي.

وكان مورينو قد اخرج لاعب وسطه فريقه الغاني سولي علي مونتاري بعد نصف ساعة من انطلاق المباراة ضد باري (1-1) في الدوري المحلي يوم الأحد بسبب أدائه الضعيف.

واعتبر مورينو أن مونتاري أدى بشكل سيء لأن جسده كان يفتقر إلى الطاقة بسبب صيامه.

بيد أن داشان اعتبر أن مورينو فهم مسألة الصيام خطأ، وقال "اعتقد أن على مورينو أن يقلل من الكلام. أن اللاعب (المسلم) الذي يؤدي الصوم لا يضعف نتيجة لذلك ونحن نعلم من معهد الطب الرياضي أن الاستقرار العقلي والنفسي يمكن أن يعطي الرياضي دافعا إضافيا على ارض الملعب".

وأضاف داشان "ان اللاعب المؤمن سواء كان مسيحيا أو يهوديا أو مسلما هو أكثر راحة نفسيا وهذا يحسن أداءه".

لكن مورينو لا يشارك داشان رأيه وهو بدا منزعجا من مونتاري عقب المباراة عندما قال "واجه مونتاري بعض المشاكل المتعلقة بشهر رمضان، ولعل من الأفضل له أن لا يقوم بذلك (الصيام) في ظل هذا الحر. لم يأت شهر رمضان في اللحظة المناسبة للاعب كرة قدم ليخوض مباراة".

وأشار مورينو إلى أنه لن يشرك مونتاري في مباراة الدريبي ضد ميلان بنهاية الأسبوع الحالي بسبب حالته الضعيفة، وذكر أن النادي سيحاول إيجاد حل ما بالتعاون مع الجهاز الطبي.

وينطلق الدربي يوم السبت المقبل في الساعة 45ر8 مساء بالتوقيت المحلي أي بعد غروب الشمس الذي يحدث عند الثامنة تقريبا، بيد أن لن يسمح لمونتاري بان يخزن بعض الطاقة في جسمه.

من جهته، اعتبر ستيفانو تيريلي المدرب الخاص لمونتاري بأن الأخير يستطيع اللعب أثناء الصوم وقال "لا تكون ردة فعل الجميع موحدة تجاه الامتناع وتغيير نمط الأكل الذي يفرضه شهر رمضان. بعض الرياضيين يعانون كثيرا وتقل طاقتهم خلال التمارين والمباريات. لكن هناك لاعبون آخرون يمكنهم المحافظة على أدائهم بسبب شخصيتهم ومشاعرهم والعوامل الوراثية، ومونتاري واحد من هؤلاء".

وليس مونتاري اللاعب الوحيد في ايطاليا الذي يواجه هذه المشكلة، لكن هناك عدد من اللاعبين المسلمين الذي يفضلون عدم الصوم، ومن هؤلاء الجزائري عبد القادر غزال مهاجم سيينا الذي سجل هدفا في مرمى ميلان الأسبوع الماضي في المباراة التي خسرها فريقه 1-2، وقال غزال "أصوم في أيام العطل، عندما لا تكون هناك مباريات أو تمارين. لطالما صمت في شهر رمضان ولكن اضطررت أن أغير عاداتي لأسباب صحية منذ السنة الأولى التي أصبحت فيها محترفا".

وفضلا عن غزال هناك التركي غوكان اينلر لاعب وسط اودينيزي والمغربي حسين خرجة لاعب جنوى وكلاهما لا يصوم.