هدم قبر الروائي السعودي عبد الرحمن منيف بدمشق



ورحل الروائي العربي الكبير عبد الرحمن منيف في 24-1-2004 بدمشق، عن 70 سنة, إثر نوبة قلبية, وكان يعاني قصوراً كلوياً مزمناً ويخضع للعلاج الدوري.
وهو من مواليد عمان (الأردن) عام 1933، لأب من نجد (السعودية) وأم عراقية.

ويرقد في قبر تصفه أرملته بأنه عادي، مساحته حوالي المترين طولا وقرابة 80 سم عرضا، من الرخام الأبيض وعليه قطعة من البرونز ذات وزن ثقيل جدا (200 كيلو) منحوت عليها بعض الكتابات ولم تكسر، مشيرة إلى أنه تم تهشيم الرخام ورميه على الأرض، كما تم تكسير القبر بشكل سيئ للغاية

مستحيل العرب يكتفوا بالموت