هل تحقق معك ما ذكرته الأية الكريمة ؟

هل تحقق معك ماذكر بتلك الأية (...و عسى أن تكرهوا شيئا و هو خير لكم و عسى أن تحبوا شيئا و هو شر لكم و الله يعلم و أنتم لا تعلمون )
احيانا كثيرة بنحب ونتمنى حاجات بس مبتتحققش ونعيش فى حزن بسبب ذلك لكن هى فى الحقيقة ممكن يحصل من وراءها شر كبير جدا لينا لو تحققت بس لأننا لانعلم كل شئ وفى حقائق بتكون خافية علينا لكن الله هو العالم ولأنه يحبنا فانه يحمينا منها ومن أنها تتحقق لشرها علينا مثلا زى ماحصل فى قصة سيدنا موسى مع الخضر عندما خرق الخضر سفينة المساكين و أفسدها . فبعقولنا وعلمنا الصغير جدا فاننا نرى أن هذا ظلم وشر وقع على هؤلاء المساكين لكن فى الحقيقة هو خير من عند الله لأنه كان هناك ملك مفترى وظالم كان سوف يأخذ تلك السفينة لو كان قد رأها سليمة. 
فياترى ما هو الأفضل لهؤلاء المساكين هل أن يأخذ الملك السفينة و هى مصدر رزق هؤلاء المساكين وبدون أن يعطيهم أى مقابل أم أن يفسد جزء من السفينة والذى يمكن اصلاحه فيما بعد. بالتأكيد ما فعله الخضر بوحى من عند الله هو الأفضل لهؤلاء المساكين .
هذا هو علم الخضر الذى أعطاه له الله  وهو نقطة فى بحر علم الله سبحانه وتعالى
ان قصة الخضر مع سيدنا موسى بكل مافيها من أحداث هى أبلغ دليل على هذه الأية الكريمة
الله علام الغيوب يعلم مالا نعلمه نحن ولأننا خلقه فهو يحبنا ويختار لنا الأصلح حتى لو كان هذا الاصلح نراه نحن بعقولنا وعلمنا الصغير كره و ظلم. 
فاذا لم يحدث شئ أحببناه وتمنيناه لا يجب أن نحزن بل أن نصبر ونشكر الله على اختياره حتى لو أننا لم نعلم الحكمة من ذلك  ولكنه هو يعلم أين هو الخير