دخول

هل للحزن نهاية

يات_ــرى هل للحزن نهايه؟؟

ما أصعب أن تكون حياتك مجرد مجموعة أحزان

تحيط بك من كل جانب تجدها أينما اتجهت

نعم ما أصعب أن تجد الناس ينظرون إليك

وكأنك أنت عنوان أحزانهم

من أراد أن يحزن ينظر إليك فيحزن

من أراد أن يتألم ينظر إليك فيتألم

وكأنك أصبحت تماثل لأحزان الناس من حولك;

الحزن الذي يخنق الأنفاس

ربماأنت أصبحت عنوان لأحزان العالم من حولك !!

الحزن الذي قتل البسمة على شفتيك

الحز ن الذي يودع الفرح بالدموع

الحزن الذي أدمى قلبه بالألم

الحزن الذي يقول لدموعك لا تتوقفي

الحزن على حب ضائع

الحزن على أفكارك التي تعطلت داخل عقلك

الحزن على عينيك التي تنهمر دموعا لكل كلمة الم

الحزن على الغربة التي تدمرك وأنت بين أهلك

الحزن على الوحدة التي عشت معها سنين

الحزن على ما تلاقيه ممن تحب

الحزن على الألم وفراق أحبابك

الحزن على الأمل الذي لم يتحقق

الحزن على أنفاسك وهمساتك وحروفك التي لم تجد من يفهمها

الحزن وكأنك طفل فاقدأبويه في وقت واحد

احزان تتوالي وهموم تسكن في الوريدهل أصبح للحزن وجوه عدة في زمن

الحزن هذا الذي نعيشه ..؟

هل أصبحت سلعة الحزن مرغوبة الى

هذه الدرجة لدى سكان هذه البسيطة..؟

لماذا نرى الحزن في وجوه الأطفال قبل الكبار ..؟

والشباب قبل الشيوخ ..؟

ألهذه الدرجة تمكن غول الحزن من

أفتراس مشاعرنا ..؟

لماذا حتى الضحكات التي تخرج

من أفواهنا تكون مغلفة بالحزن ..؟

أيوجد مخلوق تنبض عروقه بالحياة

يستطيع القول يأنه ليس حزيــــن ..؟

اوانه لم تمربه حالات حزن والم؟

** التاجر .. حزين الفقير .. حزين

** الرئيس .. حزين المرؤوس .. حزين

** الزوج .. حزين الزوجة .. حزينة

**المطلق .. حزين المطلقة .. حزينة

** المعشوق .. حزين المعشوقة .. حزينة

** الطيب .. حزين الشرير .. حزين

الشهم .. حزين النذل .. حزين


تساؤلاتي لكم احبتي:.

الى أي درجه بلغ الحزن بنا؟

هل لااحزننا نهايه؟

مامدى درجة الحزن في حياتكم؟

مما قرأت
الصراحه صابني الحزن لما قرأة الموضوع، المهم موضوع جميل لكن حساس ان الشخص الحزين المذكور، نفس مكب لاحزان الناس اشكرك نصف القمر على الموضوع الجميل واشكرك على تجديد الاحزان ولا تعيديها ههه

مواضيع مقترحة


اذا كان الصمت طبعك
زهرة الحب الأبدي
فراق و وداع
أطفال الحجاره_قباني
كان يا مكان
قبل آن تتزوجي يجب آن تعرفى هذه الآشياء
استخدم التطبيق