هندي يقطع لسانه تقربا من إلهة هندوسية

قالت الشرطة يوم الأربعاء ان عاطلا هنديا متدينا أدخل المستشفى بعد أن قطع لسانه وقدمه قربانا لالهة هندوسية.

وخاط الاطباء الجرح لكنهم قالوا ان الرجل الذي عرفوه بأنه سوريش كومار ويبلغ من العمر 24 عاما ربما لن يمكنه التحدث مرة أخرى.

وقعت الحادثة مساء الثلاثاء عندما قام كومار بزيارة معبد مخصص لعبادة الالهة الهندوسية كالي في ضواحي جامو العاصمة الشتوية لكشمير الهندية.

وداخل المعبد قام بقطع لسانه بسكين وأعطاه للكاهن ليقدمه لمعبودته.ونقل على الفور للمستشفى.

وكتب كومار على قطعة من الورق عندما زاره بعض الصحفيين في المستشفى أنا تابع حقيقي للالهة وايماني القوي هو ما أعطاني القوة لتقديم لساني لها.