وداع حبيب


لماذا لا تحبينى ثانية؟ سالتها هذا السؤال وفرضت عليها الاجابة
فاجابت بهمس رهيب وقد كان صوتها خافتا
وقالت
أأأأأأأأأأة يا حبيبى ياليتنى لم احبك
فكيف لك ان تسالنى هذا السؤال؟
فقد كان حبك يمثل لى الهواء
حبى لك كان يفوق الخيال
وقلبى من فراقك لى كان يذرف بالماء
فكيف تتوقع ان اظل احبك بعد ما فات
فقد مات حبى لك وقد فات الاوان
فسالتها مرة ثانية : ماذا تريدينى ان افعل لترجعى الى ؟
فاجابت بصوتها العذب
ورايت الدموع تنهمر من عينيها كالمطر
وقالت لى لا اريد حبك بعد الان
فقد قتلتنى بة مرة وانا لست مستعدة لهذا الان
فقد عانيت من اجلك
تحديت كل الصعاب
نسيت كل الاحباب
كان قلبى لايذكر الا شخصك
لقد كنت اتعذب
كان قلبى منهمر بالدموع
اليس هذا بكاف لعدم حبك
اتريدنى ان اقول لك مازا اريد منك؟
فنظرت اليها فوجدتها شاحبة تعانى وتقاسى من الامها
فعرفت فورا اننى شخصا لا استحقها
فاكملت كلامها وقالت والدموع داؤها
انا اريدك ان تعيش من دونى
والا تعانى بغيابى
فانا لست بقاسية القلب لاعذبك معى
فكن حرا وطليقا من حبى وعش حياتك تنعم من اجلى
فانا لا اريدك ان تعانى كما عانيت فى غيابك
فى هذة اللحظة احسست بالكرة من نفسى
عرفت اننى فعلا لا استحقها
لا استحق حتى نصف جمالها وعطفها وحنيتها
فقد اصبحت بنظرى الان انسانة كاملة
فنظرت الى عينيها الزرقاوتان
وقلت لها
اااااة يا حبيبتى لقد فرض علينا الزمان اهاتنا
فلم يكن بيدى حيلة فتركتك وذهبت
فانا المخطىء وانا الملام
فاقتلينى لانى استحق ذلك
اجلدينى لجرحى لقلبك الحنون
عذبينى لاعانى كمان عانيتى انتى
فقد علمت كم انت انسانةرقيقة وطيبة
فتعددت نظراتنا وهمسنا باصواتنا
فنظرت اليها لاراها انسانة محبة
انسانة صدوقة انسانة ياليتها كانت طليقة
فقد عذبتها وياويلى من نفسى فانا لا استحقها
وفجاة رايتها تنظر الى وتقول لى وتبتسم
اة يا حبيبى اقصد يا من كنت حبيبى
الاترى ان حبنا قد قادنا للهلاك
قادنا للاوجاع قادنا للاهات
فهذة فرصتنا لنعيش بدون الام
ولنترك حبنا يضيع بقلبينا ونتركة مجرد زكرى
فصمت قليلا حتى اجاوبها
فقلت لها وانا احاول ان امنع دموعى من الانهيار
وقلت : ولكن يا حبيبتى لا اتصور عيشى بدونك
ولكنى يا حبيبتى اتفهم وضعك
فكانت النظرات بينى وبينها نظرات الفراق
فقد كنا نشتاق للنظر لبضنا لاخر مرة
فعرفت حينها اننى قد خسرتها
فتقبلت واقعى واحترمت رغبتها
وقلت لها وسالتها : ارجوك قولى انك تحبينى فقط لمرة اخيرة
فنظرت الى بدهشة كبيرة وما كادت تنطق بالرفض الا وهى تقول الحقيقة فقالت لى اننى احبك
فرددت عليها وقلت لها اننى ايضا احبك احبك بكل قلبى وجوارحى احبك بكل عاطفتى وكيانى احبك
احبك احبك
فنظرت الى عينيها وقلت لها ان تحكى قصتنا مع الزمان
فقالت لى انها لن تنسانى مهما طال الفراق
فقلت لها ارجوكى ان تسامحينى فقالت لى انها تسامحنى
ويالفرحتى لمسامحتها لى
فوقف كلا منا وودع الاخر بنظرة الفراق
وذهب كلا منا فى طريقة
وانا مازلت امل ان اراها ثانية فى كل مكان
وفى كل امراة اقابلها لانها هى الحنان فيا حبيبتى
لن انساكى مهما طال الفراق فانا احبك احبك مهما
طال الزمان
منقوله

الحب ممكن ان يعيش للابد...رغم ذهاب الحبيب ولو سيعيش ولو على ذكرى واحدة ...المهم انه سيعيش ......للابد.

كلمات جميلة جدا مشكور اخى.....تحياتى.

صعب الانسان ينسى حب حقيقى مر فى حياته مهما حصل
موضوع جميل