يا ريت تساعدوني وتحاولوا تحلولي مشكلتي

أنا فتاة ابلغ من العمر 12 عاماً منذ سنتين أهلي خلوني البس حجاب غصب عني، أنا ما بكره الحجاب ولكني بحس إني لسه صغيرة ولسه إلي قدي ما تحجبو عشان هيك لما أروح عند صحباتي عشان اقدر أكون زيهم والعب معهم بدون ما أحس حالي غير عنهم بشلحه بدون علم أهلي، أهلي كتير متعصبين لدرجة انه ما بقدر اطل من الشباك ولا العب ولا احضر إلي بدي ياه عالتلفزيون وكمان بمنعوني اغلب الأوقات إني اطلع مع صحباتي أو حتى احكي معهم على التفلون كتير بحجة إني بنت صغيرة وممكن صحباتي يفسدوا أخلاقي حاسة إني زهقت منهم شو اعمل؟؟؟ أحيانا بحس حالي سرت اكرهم من كتر ما بحس إني مخنوقة من النظام إلي يفرضوه علي مرات بفكر أهرب من البيت بس بخاف.. وين بدي أروح؟ يا ريت تساعدوني وتحاولوا تحلولي مشكلتي
أولا : حاول اتصيري قريبة من اهلك على شان تقدري تحكيلهم اش يلي بدايقك تانيا : لا اتفكري باي لحضة انك تهربي برة البيت . تالتا : ازا بدك ايحسو انك مدايقة ضلك حابسة حالك في الغرفة بس لمدت (3) ايام رابعا : انت ما لازم تشلحي الاشار من ورى اهلك لانو هادا غلط خامسا : الاهل دايما بعرفوا مصلحت بنتهم امتيح كتير >>>>>>>>>>>>>>إن شاء الله راح اهلك يتغيرو <<<<<<<<<<<<<<<< ((((((((((((((((((((((((((((((( الجواب ايش بصير معك )))))))))))))))))))))))))))))
بقدرش اساعدك غير بالله يهونها عليكي لانه اهلك بظلموكي , بالنسبة للاخت انجلينا اهل زي هيك(متشددين) مش راح يتغيروا غير اذا الله غيرهم من عنده لان اكثر الناس ظلما هم الناس المتشددين يعني بفكروا حالهم بسوا صح مع انهم بقمة الغلط, البنت اصغيرة لمه تنحط بموقف زي هيك الله يكون بعونها على كبرتها و فترة صباها لانها راح تشوف شغلات كثير غلط و راح يعجبها كونها انحرمت تسوي الاشي الصح او الي مافي غلط,, الله يصبرك اختي ,
أختى الفاضله أن الله عندما خلق لنا الوالدين خلقهم وخلق بداخلهم حب أقوى من أى حب فلن تجدى من يحبك أكثر منهم ويخاف عليكى فمن الممكن أن تكون هذه المعامله لآنهم يخافون عليكى ولكنهم يعبرون عنه بهذه الطريقه فإن أرتدتى أن تعرفى كم أنتى تحبيهم ولكنك لا تشعرى بذلك فأنظرى لكل يتيم أو كل من حرم من حنان الام فسوف تجدى أن لهم أهمية كبيرة بحياتك ويجب أن تحمدى الله على ذلك فكم من أبناء يتمنون ولو للحظه أن يكونوا مكانك ويجدون من يخاف عليهم وينصحهم . وثانيا موضوع أرتداءك للحجاب هل تعلمين لماذا أمرنا الله بالحجاب لآنه يخاف علينا و يريد أن يحفظنا من الفتن التى نتعرض لها فالحجاب ستر من الله ألا تحبى أن يسترك الله ويجعلك مميزة عن غيرك بهذا الحجاب فأنه علامة الاسلام فأنتى عندما تنظرى لآى فتاه متحجبه تعلمى أن هذه هى أختك فى الاسلام و لكن إن لم تكون محجبه هل تعرفينها ؟؟ وقبل أن يكون هذا طاعه للوالدين فهو طاعه لله فما دليلك اذا على حبك لله ان لم تفعلى ما أمرك به. فأحمدى الله أختى الفاضله على ما أنتى فيه فأنتى فى نعمه ولا تدرى فأن الانسان لا يعلم قيمة الشيىء الا اذا فقده فأحرصى على طاعتك لوالديك فهما من يخافون عليك بصدق لا من أجل عائد أو من أجل مصلحه . أسأل الله أن يصلح لكى الاحوال ويهديكى إلى الخير و أن يبارك لكى فى والديك وأن يصلح أحوال المسلمين والمسلمات أنه ولى ذلك والقادر عليه
لازم تصبري في كتير متلك واكتر منك وازا في حد من قرايبك بقدر ياثر عاهلك احكيلو بلكي ساعدك وازا ما زبط معك اهربي فترة من البيت وارجعي وشوفي كيف رح يغيرو معاملتهم الك وبسسسسسسسس واحكيلي شو بصير معك
مع كل أحترامى لرأيك يا بسكوته لكن أنا شيفه أن الهروب مش هو الحل وبعدين تهرب تروح فين هتقعد فى الشارع يعنى !!الحل فى اديها هيا لازم توضح ليهم هيا مضيقه من ايه وتسألهم ليه بيعملوها كده حسب ما هيا حسه و لانى عارفه ان الفتاه فى السن ده بتبقى كأنها دخله على مجتمع جديد بالنسبه ليها فيه حاجات كتير هيا مكنتش تعرفها فعشان كده بيزيد خوفهم عليها كل ما تكبر ودى حقيقه كتير مش عارفنها ومش هيعرفوها الا لما يصبحوا أمهات أو أباء هيعرفوا ساعتها معنى الكلام ده. وبعدين هما مش أغراب عشان متقدرش تتكلم معاهم و تقولهم ايه اللى بيضيقها دول أهلها اللى ملهاش غرهم فى الدنيا دى.

مواضيع مقترحة


((( بـدأت أخـرج مع امـرأة غـيـر زوجـتـي )))
الحلال والحرام
وسائد هوائية تسمع صوت الارتطام عند وقوع حادث اصطدام للسيارة
قبل الجواز وبعد الجواز
هالشوب بدو بطيخة
من يحــــــــــــبك أكثر!