يا لطيف , فلكي تونسي يتنبأ بموت زيدان عام 2007!

كذب المنجمون ولو صدفوا . تنبأ الفلكي التونسي حسن الشارني بتقلبات سياسية واجتماعية ومناخية في غاية الصعوبة عام 2007 ابرزها اغتيال الامين العام لحزب الله اللبناني حسن نصر الله والعاهل الاردني عبد الله الثاني والرئيس الفلسطيني محمود عباس

كما تنبأ الشارني نائب رئيس الاتحاد العالمي للفلكيين في حديث لوكالة فرانس برس بان تكون المنطقة العربية في 2007 مثل البركان المفتوح وان تشهد اضطرابات وحمامات من الدم وخصوصا في العراق وسورية.

وقال الشارني ان اربع حركات فلكية مهمة ستؤثر بشكل كبير في الاحداث العام المقبل .

واشار الى ان التأثيرات الفلكية ستكون كبيرة علي الامين العام لحزب الله حسن نصرالله خصوصا في ايلول/سبتمبر حين يدخل كوكب زحل المسمي عند المنجمين بكوكب النحس الي برجه العذراء .

واوضح ان حياة نصر الله في خطر ولن يفلت هذه المرة من محاولة اغتيال على ايدي جهاز المخابرات الاسرائيلية بالتعاون مع مجموعة من الخونة .

وتنبأ الفلكي التونسي بوفاة الرئيس المصري حسني مبارك اثر تدهور خطير في حالته الصحية وبوفاة نظيره الليبي العقيد معمر القذافي والجزائري عبد العزيز بوتفليقة .


من جهة اخرى اكد الشارني ان التأثير الفلكي لا يزال سلبيا علي حياة الرئيس الامريكي جورج بوش الذي مات سياسيا .


وكان الشارني تنبأ باغتيال بوش منذ سنتين.


وفسر الفلكي التونسي عدم حدوث ذلك بان الدلائل التنجيمية علي اغتياله حاصلة منذ ان مر كوكب زحل ببرجه السرطان لكن نظرا الي ان هذا الكوكب بطيء السير ودلالاته التنجيمية غير سريعة فالمسألة تتطلب وقتا .


اما بالنسبة للرئيس العراقي السابق صدام حسين فتوقع الشارني ان يتم الاعلان عن مرضه ثم اعلان وفاته بشكل مفاجيء .


واضاف ان المنطقة العربية ستكون عام 2007 مثل البركان المفتوح وستشهد اضطرابات لا تحصي وحمامات من الدم وخصوصا في العراق الذي سيصبح مقسما طائفيا وفي سورية التي سيكون من الصعب احلال الامن فيها .


اما في لبنان فتوقع الشارني ان يشهد الوضع انفراجا بالرغم من خطورته وان يتم التوصل الي حل وسط يرضي كل الفرقاء .


وتنبأ بتنحي رئيس الجمهورية العماد اميل لحود ورئيس الحكومة فؤاد السنيورة و بحدث خطير سيهز حياة النائب وليد جنبلاط .


وفي سياق متصل اكد الشارني ان حقائق جديدة حول الحرب التي شنتها اسرائيل علي لبنان الصيف الماضي ستطفو علي السطح وستطيح ببعض الرؤوس في وزارة الدفاع وجهاز المخابرات الاسرائيلية وستتعالي الاصوات المطالبة باستقالة رئيس الوزراء ايهود اولمرت .


علي الساحة العربية ايضا توقع الشارني عودة للعمليات الارهابية في السعودية واغتيالات لشخصيات مهمة في السودان.


الى ذلك تنبأ بتفشي الفيروس (اتش5ان1) الخطير المسبب لانفلونزا الطيور في المنطقة العربية وبكوارث طبيعية واضطرابات مناخية ستهز شمال افريقيا .


كما تنبأ الشارني بخريف ساخن في تونس .


وعلي صعيد اوروبا توقع فوز سيغولين روايال مرشحة الاشتراكيين في الانتخابات الرئاسية الفرنسية القادمة علي منافسها نيكولا سركوزي بنسبة ضئيلة .


كما تحدث عن اضطرابات في قطاعات عديدة وعودة اعمال العنف في ضواحي المدن الفرنسية وعن موت لاعب كرة القدم الفرنسي زين الدين زيدان في حادث سير .


وكان الشارني تنبأ بوفاة اميرة ويلز ديانا قبل ثمانية اشهر من حادث السير الذي اودي بحياتها في نهاية اب/اغسطس 1997 في باريس.


كما كان تنبأ بوفاة ياسر عرفات في ظروف غامضة ووفاة البابا يوحنا بولس الثاني وبهجمات الحادي عشر من ايلول/سبتمبر 2001 فضلا عن اغتيال اسحق رابين ومرض ارييل شارون.


ويتمتع الشارني بشهرة كبيرة ويأتي زواره من مختلف الاوساط الاجتماعية وتستشيره شخصيات سياسية ورجال اعمال من تونس وخارجها.


ويطالع الشارني الابراج علي كمبيوتر خصوصا ويعتمد في حساباته الفلكية علي كواكب المجموعة الشمسية (عطارد والزهرة والمشتري وزحل والمريخ).


كما يستخدم تنبؤات المنجم الفرنسي نوستراداموس التي تعود للعام 1555