يقال دوما : المال خادمٌ جيد لكنه سيدٌ فاسد لماذا ؟

لماذا
طبعا اذا استخدمته في اعمال الخير وكان اعملك مشروعه فانه يرد عليك اموال مشروعه وحلال عليك ولكن اذا استخدمته في اعمال بالطلة متل اعمال قد تؤذي الغير من حيث تجارة المهربات والمخدرات واعمال الربا لابد وياتي يوم سوف يفسد لك حياتك وسوف تدفع الثمن من حياتك لاسمح الله وتخسر كل ماجنيته عن طريق غير مشروع
دى حاجه بتقف على الشخص الى بيستخدم المال ده
يعنى المفرود مبقاش عبد للمال لانه سعتها انا الى هكون خادم وهو السيد
ولاكن لو عندى يقن ان المال ده مجرد وسيله هيكون  هو الخادم
المال سلاح ذوحدين فاذا تم استخدامه فى الخير وتغلبت على طمع المال فسوف يكون خادمك اما اذا عبدته واستخدمته فى الشر فسوف يكون سيدك تحاول الحصول عليه وزيادته بأى طريقة
المال زينه من زينه الحياة مثل الاولاد  لو الطقل اتربى صح هيكون طوب حياتو كويس لو اتربى غلط  يكون طول عمرو غلط
والما هكذا  اذا استحدمنا المال فى سعادة كل من حولنا  هنعيش بدون طمع وجشع وحقد
وربنا جعل الناس نوعين النوع الاول هما الغنياء عشان يتزكو بالمال كشكر لله على هذه النعمه بالزكاة على النوع الثانى وهو المساكين وابن السيبل والمؤلفه قلوبهم

المال وسيلة من وسائل العيش الكريم دون الحاجة لأي أحد … يجب ان تكون خادما … وليس سيدا لنا تحركنا كيفما شاءت بل و يمكن ان تكون سببا في غضب الله علينا …

لو  المال  من حلال  يبقي   ربنا  يبارك  فيه  لو  فيه  شك  يبقي  يبد صاحبه  ويبد اولاده
خادم جيد لو استخدم في الخير ومن غير تبذير او بخل  وسيد فاسد اذا استخدم في الشر واصبح الهدف منه جمعه فقط وباي وسيلة
شكرا عالسؤال بس لازم كمان نستخدمو صح علشان اكون خادم جيد
 
لو استخدمه الإنسان في الخير وفيما يد حياته ولم يتبع شهواته لكان خادما جيدا ولكنه يكون خادما سيئا في حالة الدري وراء الرغبات السيئة او المحرمة والتبذير ووو.....
قال تعالى، {وَاعْلَمُواْ أَنَّمَا أَمْوَالُكُمْ وَأَوْلاَدُكُمْ فِتْنَةٌ وَأَنَّ اللّهَ عِندَهُ أَجْرٌ عَظِيمٌ }الأنفال28 ، مش معناه أن احنا بلاش نسعى للمال وجمع المال،،، ولكن المقصود ان نخاف الله بأموالنا وأن نطهرها بالزكاة ،، والكل يعرف يكون المال مرات يذل صاحبه بالمنكرات كالقمار والفاحشة اللهم عافينا يا الله

liano ida inta 3amtithakam fih biyjoz tssakhdo mnih ida howa ili taghi 3alik fa bikon awamro ghalat ya3ni chahawata