ييععععععع



أترككم مع القصة:.
----------
هذا الله يسلمكم كان في قديم الزمان في سالف العصر و الأوان لحتى كان..

كان في عائله من الصراصير يعيشون في أمان وسلام في بالوعة الحمام المركزي - أكرمكم الله -

الأب كان لاعب كاراتيه مشهور وكان أول من اخذ الحزام الرمادي

طبعا انتم مستغربين من كلمه رمادي ... الرمادي هو الحزام الأعلى مرتبه من الأسود

لكن انقرض هذا اللون وصار الواحد لو يقطع حالو بالكاراتيه ما يأخذ هذا الحزام

و السبب هذه القصة المحزنة

كانوا يعيشون في سلام وأمان وسعادة... وفي يوم من الأيام...

اخذ الصرصور الأب ابنه للمدرسة ( بالوعة الحمام التي بجانب غرفه هاروكا)

وكان ذلك في الساعة 3 مساءً : عاد تعرفون الصراصير يروحون المدرسة قبل ما يقومون الناس

عشان الصرصورين يروحون المدرسة كان لازم يمرون بغرفه هاروكا

وهم مارين و بكل صمت ( أصلا الصرصور ماله صوت ) تفاجئوا أن هاروكا قامت من النوم

- المهم طبعا الأخت هاروكا قامت وهي مصطلة و الدنيا تدور فيها و ظلام-

الصرصور الصغير خاف... من الخوف كان كان بدو يتخبا راح يركض في كل مكان ...

يدور على مخبأ..وهو يحاول يتخبا كان يشوف رجل هاروكا فوق

هو من الخوف تسمر في مكانه ...الرجل تقترب ..تقترب.. تقترب..

وفجاه طااااااااغ بققققققق..

تناثرت المصارين هنا وهناك...

امتزج لون السجادة الزرقاء باللون البني المصفر..

قفز الأب الشجاع ليحمي ابنه الصغير... فوقع ضحية إنقاذ ابنه غاليا

الابن انهارت أعصابه وتم نقله إلى بالوعة الأمراض النفسية..

الأم ما قدرت تتحمل الوضع فانتحرت بالبيف باف

أما الابنة لم تحتمل حال أخيها وخبر وفاة والدها وانتحار والدتها فانتحرت بالفليت

لا تزال رائحة مصارين الصرصور البطل منتشرة في الغرفة

و بقعه مصارينه اصطبحت رمزا للشرف و التضحية و الشجاعة

توارثت الأجيال هذه القصة وقررت الصراصير أن يكرموا هذا الصرصور

البطل بان منعوا أي احد بان يأخذ الحزام الرمادي من بعد هذا الصرصور

فأصبح هذا الصرصور الشجاع المالك الوحيد للحزام الرمادي

و يوجد هذا الحزام الآن في بالوعة اللوفر

أما بقعه مصارينه فلا تزال في سجاده هاروكا تدهسها هاروكا باستمرار دون الاكتراث بها

ولو تعلم ما سر هذه البقعة لبقيت تبكي طوال حياتها ندما على جريمتها الشنيعة

و بعدها عرف الـ ( اف - بي – اي) القاتلة الحقيقية للصرصور

وتم اعتقال هاروكا سنه 1767 ولا تزال تؤجل المحاكمة إلى يومنا هذا

تقبل التعازي في البلوعه المركزيه

يععععععع
شكرا على الموضوع و يعععععععععععععععععععععععععععععع
يـــــــــــــــــع يـــــــــــــــــع يــــــــــــــــــــع هذه قصة حرام عليك على فكرة انا ما كملتها وماراح اكملها
حلوه يسسسسسسسسسسسسسسللللللللللللمممم
thanks relly nice
حقيقى يعيععععععععععععععععععع
شو هالقرف اييييييييييييييييو

مواضيع مقترحة


سؤال عجز العالم عن الاجابة عليه ؟؟؟
شوف بينبض قلبك
.:::. انواع العيون ومعانيها .:::
لاتنسى . أشرب الماء وأنت أمام الكمبيوتر
قصه حقيقيه والسبب استااااااااار اكاديمى
وصيةللنجاح في الحياة