•: ¨` :• وحــــــدي في المنزل أريد حـــــلا •: ¨` :• موضوع كتير بجانين

بسم الله الرحمن الرحيم....


أين كنت ..؟؟
لماذا تأخرت ..؟؟
لم تجعلني آخر ماتفكر به ..؟؟
لم لاتهتم بي..؟؟



وبعض من الدموع وقليل من الأنين
يعلن البيت حالة الطواريء
وينقلب اليوم الى نكد
وأظن أن اليوم هو يوم نكد

فالساعه الان تشير الى الثانيه بعد منتصف الليل
ومازلت خارج المنزل
ولا اعلم هل استطيع ان ابحث مايقنع زوجتي عن سبب غيابي
ام انها ستغلبني بدموعها التي تفتت الصخر الاصم
فكيف بقلب ضعيف كقلبي

أووووووف..!!
أنا لا أعلم متى ترفع هذه المرأه عن نفسها ذلك الحمل الثقيل من العاطفه
وتنظر الى الحياه بجديه أكثر
وتدعني وشأني




بعد دقائق معدوده
دخلت بها الى محطتي الاخيره
الانوار منطفئه
الهدوووووء يسود ارجاء البيت
والرائحه الطيبه تنبعث من أعلى
أظن أن هذا اليوم سيمر على مايرام



صعدت السلم .. تفاجأت بلوحه كبيره علقت على باب غرفتي
كتب عليها بالخط العريض
/
:
/
:
/


(( الحمامة الضائعه ))

انتابني الشعور بالخوف
وادركت بأن هناك قنبله بالداخل سوف تنفجر







فتحت الباب بهدوووووء
تظاهرت هي بالنوم
جلست طويلا لم اتحدث

احببت ان اغير هذا السكون ببعض الدعابه
فقلت لها وانا اضحك بصوت عالي
اتصدقين عندما رأيت لوحتك ( الحمامة الضائعة ) إعتقدت بأنك تعلنين عن مسرحيه للاطفال
( خخخخخخخ )



قاطعتني بقوه وهي تنفض الغطاء عنها قائله :





ولم لم تقل بأنها عنوان لفلم مرعب تركتني اشاهد كوابيس الظلام تراودني
او عنوان قضيه ترفع ضدك المحامي فيها دمعي والشاهد بها جرحي

هذا العنوان الذي تتحدث عنه هو نفسه الذي كتبته لك على ورقه
ووضعته فوق وسادتك
فنفضته دون ان تنظر اليه

وعدت وكتبته مرة اخرى على مرآة مغسلتك
ومع ذلك لم تكلف نفسك حتى بقرائتها




نعم أنا الزوجه الضائعه
أنا الارض العطشى
أنا من تنتظرك كل ليله وقد علقت آمالا وأحلاما من حولها
تحكي عنها كل شبر في هذه الحجره

فهناك في تلك الزاويه كم قلبت لك من الاثواب لأختار أجملها
وعند تلك المرآة ملأت الجو من حولي عبيرا وعطرا
وعلى هذه الوساده خبأت لك في ثغري كلام حب يتلأ لأ
وفي صدري قلب هائج لايهدأ

وانتظرتك طويلا .... طويلا...
وقد رأيت معك آلاف من الاحلام السريه
التي تتصارع لتظهر بوجودك

وما ان تأتي اليّ
أتفاجأ بك متعبا تجر قدميك متململا
وقد نسيت ان تجلب معك قلبك الخفاق وحديثك الساخن
الذي يتوهج صبابه امام زملائك

وتستبدل ذلك كله بحديث مهتريء وقلب كقطعة الثلج البارده
وما ان ابدأ بالحديث معك الا وأتفتجأ بك تتثائب
ومن ثم تتمطى وتتغطى
دون ان تحترم حتى قدسية مشاعري نحوك
أنا لاأريدك أن تكون لي نزوة عابره
تمتطي ظهر سلحفاة حتى تصل الي
ومن ثم تترك ذكرياتها في كل مكان من جسدي وترحل

فأرجوك أجبر قلب مكسور يسأل عنك
وجفف دمعا رقراقا انسكب لحبك
فأنا وحدي في المنزل وأريد حلا ..!!




تلك كانت نوع من عشرات أنواع الوحدة التي نعاني منها
كثيرة هي أسباب ومسببات شعورنا بالوحدة
قد تكون سبب الفراغ
أوعدم الزواج
أو هجران زوج
أو تأخر عن الحمل
أو عدم وجود وظيفة
أو عدم وجود صديقة أو أخت أو أخ
أو وفاة الأم أو الأب
أو سفر أبنائك وزواج بناتك والشعور بعدهم بالضياع
أو بعد عن الأهل وغربة الوطن
أو بسبب مرض أثر على نفسيتك وفضلتي بعدها الوحدة
أو حتى الشعور بالذنب واقتراف معصية سببت لك ضيق وإنعزال

فأي وحدة من هذه الأنواع أو غيرها تشتكي / ن منها ؟؟؟
وما سببها ؟؟ وماشعورك نحوها ؟؟
وكيف تتعايشي / ن حاليا معها ؟؟
لعلنا نخفف عنك كدر تلك الوحدة
وربما نصل معك للعلاج

error-dj@hotmail.com