140 مليون امرأة يتعرضن للعنف الأسري

كشفت وزيرة تكافؤ الفرص الإيطالية مارا كارفانيا, عن وجود 140 مليون امرأة في العالم يتم تعنيفهن من طرف أزواجهن و رجال من أقاربهن.

وقالت أثناء افتتاحها أمس بروما المؤتمر الدولي حول العنف ضد النساء, إن الرقم 50 ألفاً يمثل عدد النساء القتلى اللواتي يرحن ضحايا العنف الرجالي كل سنة في العالم.

وحذرت من أن الرقم سيتضاعف في المستقبل القريب إذا استمرت الأزمة الاقتصادية واستمرت معها حكومات العالم بما فيها الحكومات الغربية في تجاهل صرخات استغاثة النساء المعنفات.

وأوضحت أن الأسرة تبقى المجال الخصب لممارسة العنف ضد المرأة لتمنح الحضور نسبة 93 % التي تمثل نسبة النساء في العالم اللواتي عنفن داخل بيت الأسرة أو بيت الزوجية.

ولم تغفل كارفانيا أن تحذر من تزايد عدد الزوجات القاصرات في العالم مؤكدة أن رقم 60 مليونا يمثلهن وهو الآخر حسب رأيها في تضاعف مستمر.

وقال رئيس الجمهورية الإيطالي جورجيو نابوليتانو إن الدول الغربية بديموقراطيتها وحرياتها مازالت مجتمعاتها تمارس عنفا مستمرا على النساء.

وأضاف أن الأمر المقلق أن دولاً متقدمة وغنية مثل إيطاليا تتمتع بدستور وبنظام قضائي حساس تجاه النساء, مازالت تمارس مجتمعاتها عنفا ضدهن بأشكال مختلفة ولهذا يجب العودة إلى الحقوق والاعتراف بحقوق الإنسان للقضاء على هذه الآفة.


الثلاثاء, 15 سبتمبر, 2009 03:13